«الشيوخ الأمريكي» يقرر تعيين عضوة سابقة سفيرا لواشنطن لدى الناتو

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
حصلت كاي بيلي هوتشيسون، وهي عضو سابق بمجلس الشيوخ الأمريكي عن ولاية تكساس، اليوم الخميس على موافقة المجلس كممثل دائم للولايات المتحدة بمجلس حلف شمال الأطلسي (الناتو).

كان البيت الأبيض اختار بيلي كمرشحة للمنصب في الثلاثين من يونيو الماضي.

وجرت الموافقة في تصويت صوتي بمجلس الشيوخ حيث كانت عضوا به في الفترة بين عامي 1993 و2013.

وفي قمة للناتو عقدت في بروكسل في مايو، وبخ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب زعماء معظم الدول الأعضاء الثماني والعشرين بالحلف لعدم مساهمة بلادهم بشكل أكبر في نفقات الدفاع المشترك، وتشمل الوفاء بإنفاق مستهدف يبلغ 2 بالمئة.

وأثناء حملته الانتخابية، تساءل ترامب عما إذا كان الحلف العسكري قد عفا عليه الزمن. كما تجنب المصادقة بشكل جلي في قمة مايو على مبدأ الدفاع الجماعي للحلف، قبل أن يقول لاحقا إنه ملتزم "تماما" بالبند الخامس من فقرة الدفاع المشترك.

وخلال جلسة استماع في 20 يوليو للموافقة على تعيينها، قالت هوتشيسون إن ترامب يعترف بأن الناتو "حلف مهم وناجح" مشيرة إلى أن "الناتو ليس حلفا عفا عليه الزمن".

كانت هوتشيسون - وهي محامية وصحفية تليفزيونية سابقا - عضوا في اللجنة الفرعية لاعتمادات الدفاع ورئيس اللجنة الفرعية لاعتمادات الإنشاءات العسكرية في مجلس الشيوخ.

وقال السيناتور جون كورنين عن ولاية تكساس حيث عمل مع هوتشيسون في المجلس إنها رائدة في السياسة والإعلام.

وقال كورنين خلال جلسة الاستماع إنه "في وقت يتزايد الاضطراب في أنحاء العالم، يحتاج أصدقاؤنا وحلفاؤنا الآن بشكل أكبر عن ذي قبل إلى يد ثابتة وحازمة تمثل الولايات المتحدة".

وكان من بين المرشحين السابقين للمنصب بالحلف - وهو منصب دبلوماسي - خبيرا السياسة الخارجية إيفو دالدر ونيكولاس بيرنز والمتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية فيكتوريا نولاند ووزير الدفاع الأسبق دونالد رامسفيلد.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق