محكمة إسرائيلية تسحب الجنسية من شاب من عرب إسرائيل ارتكب هجوما

فرانس 24 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
قررت محكمة حيفا في شمال إسرائيل لأول مرة سحب الجنسية الإسرائيلية من شاب عربي إسرائيلي متحدر من بلدة أم فحم العربية الإسرائيلية ارتكب هجوما وعملية طعن، وذلك في تطبيق لقانون يعود لعام 2008 يسمح بسحب الجنسية من الأشخاص المتورطين في أعمال "إرهابية". وذكر مركز "عدالة" القانوني لحقوق الأقلية العربية في إسرائيل أنه سيستأنف هذا القرار.

وافقت محكمة إسرائيلية للمرة الأولى على سحب الجنسية الإسرائيلية من شاب عربي إسرائيلي من أم الفحم نفذ هجوما بالسيارة وطعن بالسكين، في أول تطبيق لقانون أقر عام 2008، بحسب ما أعلنت مصادر قضائية الاثنين. وأقر قانون في عام 2008 يسمح لوزارة الداخلية بسحب الجنسية ممن يتورط في أنشطة تعدها "إرهابية".

وقررت محكمة حيفا سحب الجنسية الإسرائيلية من الشاب علاء زيود (22 عاما) وهو من بلدة أم الفحم العربية الإسرائيلية
وذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية أنه قبل إقرار القانون عام 2008، كان بإمكان وزارة الداخلية إعلان سحب الجنسية، ولكن لم يتم استخدام ذلك سوى نادرا.

وقال مركز "عدالة" القانوني لحقوق الأقلية العربية في إسرائيل إن هذا أول قرار من هذا النوع، مؤكدا أنه سيتوجه إلى المحكمة العليا لاستئناف القرار.

وحكم على علاء زيود في حزيران/يونيو 2016 بالسجن 25 عاما بعد إدانته بتنفيذ عملية دهس وطعن أربعة إسرائيليين في الخضيرة شمال تل أبيب. ووالدة زيود هي عربية إسرائيلية بينما يحمل والده الفلسطيني وضع مقيم دائم في إسرائيل، ما يسمح له بالعيش في إسرائيل في إطار سياسة لم شمل العائلات والتي تم فرض المزيد من القيود عليها في السنوات الأخيرة.

وسيتم سحب جنسية علاء زيود في 31 من تشرين الأول/أكتوبر المقبل، ما يمنحه وقتا لتقديم التماس ضد ذلك. ومن جهته، أكد مركز عدالة في بيان مشترك مع جمعية حقوق المواطن في إسرائيل أن القرار يشكل "سابقة قانونية خطيرة وهذا ليس بالصدفة. حيث لم يسبق أن طلب وزير الداخلية من أي محكمة المصادقة على سحب مواطنة مواطن يهودي رغم ارتكاب بعضهم جرائم خطيرة وجسيمة".

وقالت المنظمتان إنهما ستقومان بتقديم استئناف إلى المحكمة العليا الإسرائيلية ضد القرار. وأضاف البيان أن قرار سحب الجنسية "يخرج عن قواعد ومعايير القانون الدولي الذي يحظر كليا سحب مواطنة أي شخص وإبقائه دون أي مكانة قانونية".
ويقدر عدد العرب في إسرائيل بمليون و400 ألف نسمة يتحدرون من 160 ألف فلسطيني بقوا في أراضيهم بعد قيام دولة إسرائيل عام 1948. وهم يشكلون 17,5% من السكان ويعانون من التمييز خصوصا في مجالي الوظائف والإسكان.

فرانس24/أ ف ب 

نشرت في : 07/08/2017

  • إسرائيل

    تل أبيب: مقتل سائح أمريكي وإصابة آخرين في عملية طعن تزامنا مع زيارة بايدن

    للمزيد

  • الشرق الأوسط

    قتلى وجرحى بينهم جنود في عملية طعن جنوب إسرائيل رغم تشديد الإجراءات الأمنية

    للمزيد

  • الأراضي الفلسطينية

    مقتل شاب فلسطيني وعملية طعن جديدة شمال إسرائيل تخلف 4 جرحى

    للمزيد

كل الأخبار

عنصران من قوات الأمن الأفغانية خلال مهمة حماية مسجد شيعي بعد هجوم انتحاري استهدفه في هرات في 2 آب/أغسطس 2017

أفغانستان

كابول تتهم "طالبان" وتنظيم "الدولة الإسلامية" بارتكاب مجزرة قتل فيها 50 مدنيا

للمزيد

احتمال القضاء على ملايين من الدجاج وسط فضيحة البيض في أوروبا

للمزيد

السراج يؤكد من تونس ان لا بديل عن الاتفاق السياسي في بلاده

للمزيد

محكمة عسكرية ترفض تأجيل سجن جندي إسرائيلي أجهز على فلسطيني جريح

للمزيد

كل الأخبار

المصدر فرانس 24

أخبار ذات صلة

0 تعليق