البحرية الليبية تستحدث منطقة "بحث وإنقاذ" وتحذر السفن الأجنبية الاقتراب منها دون إذن

فرانس 24 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
أعلن قائد القاعدة البحرية في طرابلس عبد الكريم بوحلية الخميس أن ليبيا استحدثت رسميا "منطقة بحث وإنقاذ" لمنع السفن الأجنبية من دخول مياهها الإقليمية دون إذن. من جانبه، حذر المتحدث باسم البحرية العميد أيوب قاسم من "العبث بسيادة ليبيا"، مشددا على أن احترام المياه الإقليمية الليبية "أصبح حتميا" منذ هذا الإعلان.

أعلنت البحرية الليبية الخميس، استحداث منطقة "بحث وإنقاذ" في المياه الإقليمية لمنع "أي سفينة أجنبية" من إغاثة مهاجرين خصوصا المنظمات غير الحكومية، إلا بطلب صريح من السلطات الليبية.

وصرح قائد القاعدة البحرية في طرابلس عبد الكريم بوحلية في مؤتمر صحافي أن ليبيا استحدثت "رسميا منطقة بحث وإنقاذ" مشددا على أنه لا يحق "لأي سفينة أجنبية دخول المياه الإقليمية إلا بطلب واضح من السلطات الليبية".

من جهته، قال المتحدث باسم البحرية العميد أيوب قاسم إن القرار يعني بوضوح "المنظمات الدولية غير الحكومية التي تدعي أنها تعمل لإنقاذ المهاجرين غير الشرعيين ومن أجل حقوق الإنسان".

وتوجه قاسم "برسالة واضحة للذين يحاولون العبث بسيادة ليبيا وعدم احترام حرس السواحل البحرية الليبيين... نقول لهم إن "احترام السيادة وقطع حرس السواحل والبحرية الليبية منذ هذا الإعلان أصبح أمرا حتميا".

وأضاف "يجب أن ينصاع لإرادتنا كل من أراد أن يعمل في مياه السيادة الليبية حتى في مجال الإنقاذ عليه أخذ الإذن من الدولة الليبية".

وكانت حكومة السراج طلبت في تموز/يوليو من إيطاليا دعما بحريا لمكافحة تهريب المهاجرين غير الشرعيين انطلاقا من السواحل الليبية.

وفي هذا الإطار، رست الثلاثاء سفينة النقل الإيطالية "تريميتي" في ميناء طرابلس "لإكمال الدعم اللوجستي والتقني الذي بدأته السفينتان فاكارو وكومندانتي بورسيني لقوات البحرية وخفر السواحل (...) بناء على طلب الحكومة الليبية"، وفق ما أعلنت البحرية الليبية.

لكن القرار الإيطالي بإرسال سفن عسكرية أثار ردود فعل سلبية في ليبيا، وأمر المشير خليفة حفتر الرجل القوي في شرق البلاد قواته بمنع دخول سفن أجنبية للمياه الليبية.

فرانس 24/ أ ف ب
 

نشرت في : 10/08/2017

المصدر فرانس 24

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق