الادعاء العام الألماني يستبعد انتماء منفذ هجوم هامبورج لداعش

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ


لم تتوفر لدى الادعاء العام الألماني أدلة حتى الآن تثبت انتماء منفذ هجوم الطعن، الذي حدث في مدينة هامبورج الشهر الماضي، لتنظيم داعش.

وقال المدعي العام بير فرانك في تصريحات لصحيفة "تاجس شبيجل" الألمانية الصادرة اليوم الجمعة إن الدلائل تؤكد أن الجاني متعاطف مع أيديولوجية داعش، "لكن وجود رمز لداعش في خزانة المتهم لا يكفي لاستنتاج انتمائه للتنظيم".

وأوضح المدعى العام أن التحقيقات لا تزال في بدايتها، مضيفا أنه يتعين أولا تقييم اتصالات المتهم.

يذكر أن المتهم الفلسطيني، المرفوض طلب لجوئه في ألمانيا، هاجم على نحو مفاجئ عدة أفراد بسكين في أحد المتاجر بحي بارمبك بهامبورج في 28 يوليو الماضي. وأسفر الهجوم عن مقتل رجل وإصابة 7 أشخاص آخرين.

وعقب القبض عليه، قال المتهم (26 عاما) للمحققين إنه كان يريد الموت "شهيدا" خلال هذا الهجوم.

وذكر فرانك أن إفادات المتهم دفعت الادعاء العام الاتحادي لتولي التحقيقات في القضية والوقوف على ملابسات تنفيذها، وقال: "الطريقة التي نُفذ بها الهجوم مطابقة لما يدعو إليه تنظيم داعش بصفة متكررة".

وأوضح فرانك أنه تم تكليف خبير لتوضيح ما إذا كان المتهم يعاني من اضطراب نفسي، وإلى أي مدى يؤثر فيه هذا الاضطراب حال وجوده.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق