ترامب يبحث المسألة الكورية مع الرئيس الصيني خلال مكالمة هاتفية

فرانس 24 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
تحادث الرئيسان الأمريكي دونالد ترامب والصيني شي جينبينغ هاتفيا اليوم السبت وبحثا المسألة الكورية والتصعيد الكلامي المستمر بين واشنطن وبيونغ يانغ. ففي حين رحب الاثنان بالعقوبات التي فرضها مجلس الأمن على كوريا الشمالية، شدد الجانب الأمريكي على ضرورة تخلي بيونغ يانغ عن سلوكها الاستفزازي، في حين حث شي نظيره الأمريكي على تجنب "الأقوال والأفعال" التي يمكن أن تؤجج التوتر.

أعلن البيت الأبيض في ساعة مبكرة السبت أن على كوريا الشمالية "التخلي عن سلوكها الاستفزازي والتصعيدي" وذلك بعد أن جدد الرئيس دونالد ترامب تحذيراته لبيونغ يانغ وتحدث هاتفيا مع نظيره الصيني شي جينبينغ.

وفي اتصالهما الهاتفي رحب الرئيسان بتبني مجلس الأمن الدولي قرارا بفرض عقوبات على كوريا الشمالية وصفاه بـ"الخطوة الضرورية والمهمة نحو إرساء السلام والاستقرار على شبه الجزيرة الكورية" بحسب بيان البيت الأبيض.

من جانبه حث الرئيس الصيني شي جينبينغ نظيره الأمريكي دونالد ترامب خلال الاتصالال هاتفي على تجنب "الأقوال والأفعال" التي من شأنها أن "تؤجج" التوتر الذي تشهده شبه الجزيرة الكورية، بحسب التلفزيون الحكومي.

وقالت شبكة التلفزيون العامة "سي سي تي في" إن شي دعا أيضا "الأطراف ذات الصلة إلى الحفاظ على ضبط النفس" و"مواصلة نهج الحوار والمفاوضات والتوصل لتسوية سياسية".

وأكد شي أن "الصين والولايات المتحدة لديهما مصلحة في التخلص من الأسلحة النووية على شبه الجزيرة الكورية والحفاظ على السلام والاستقرار فيها".

وتبدي بكين قلقا إزاء الحرب الكلامية المتصاعدة بين واشنطن وبيونغ يانغ والتي شملت توعدا من ترامب بأن كوريا الشمالية ستواجه "النار والغضب" إذا ما استمرت في تهديد الولايات المتحدة.

ولم يغير ترامب لهجته النارية الجمعة محذرا بيونغ يانغ من أنها "ستندم حقا" إذا ما هاجمت الولايات المتحدة بعد تأكيده على تويتر أن الخيار العسكري "جاهز للتنفيذ".

فرانس24/ أ ف ب

نشرت في : 12/08/2017

المصدر فرانس 24

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق