رئيسة حزب تتحدى النقاب فى مجلس الشيوخ الأسترالى

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

فى محاولة منها للتعبير عن حملتها لحظر ارتداء النقاب فى المبانى الحكومية، ارتدت بولين هانسون رئيسة حزب «أمة واحدة» الأسترالى «البرقع» فى إحدى جلسات مجلس الشيوخ الأسترالى.
ومن المعروف أن هانسون تشن حملات مستمرة لحظر ارتداء النقاب فى المبانى الحكومية وفى الحالات التى توجب التعرف على هوية الأشخاص.
وفور دخولها، انهال بعض الأعضاء بالضحك وسمع سيناتور وهو يسخر من طريقة دخولها للجلسة.
وشن السيناتور جورج برانديس هجوما كبيرا على بولين هانسون واتهمها بمهاجمة الدين الإسلامى والتخفيف من قيمة علاقات الحكومة مع المجتمع الإسلامى فى أستراليا.
وقال إن ما قامت به هانسون واستهزاءها بالإسلام هو أمر شنيع وغير مقبول، وطلب منها أن تعيد التفكير فى تصرفاتها وأنه لن يقبل بحظر النقاب.
وأوضحت بولين هانسون، فى بيان لها، أنها ارتدت النقاب فى محاولة للإضاءة على ما تعتبره خطرا على الأمن والسلامة.
وأضافت أن هذا اللباس هو مجحف بحق النساء ويحول دون حصولهم على فرص عمل ومكان فى المجتمع. ولكن الحكومة الفدرالية رفضت مرارا مطالب هانسون فى حظر البرقع أو النقاب.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق