صباح الأحمد إلى واشنطن يوم الجمعة

إيلاف 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نصر المجالي: يغادر أمير دول  الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح، يوم غد الجمعة، متوجها إلى الولايات المتحدة في زيارة رسمية يجري خلالها مباحثات رسمية مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب، وذلك في يوم الخميس 7 سبتمبر المقبل، في العاصمة واشنطن.

وقال بيان كويتي رسمي إن من أبرز الشخصيات التي سترافق الأمير صباح في الزيارة نائب رئيس الحرس الوطني، الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح، ووزراء الخارجية الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح، والداخلية الشيخ خالد الجراح الصباح، والمالية أنس الصالح.

وهذه هي الزيارة الأولى لأمير الكويت لواشنطن منذ تولي الرئيس الأميركي، مقاليد الرئاسة مطلع العام الحالي. ولم يكشف بيان مجلس الوزراء أجندة الزيارة أو مدتها، أو القضايا التي سيبحثها. 

وكان أمير الكويت التقى ترمب على هامش القمتين الأميركية الخليجية والأميركية الإسلامية التي استضافتها الرياض على هامش زيارته في مايو.

علاقات مهمة

وتتمتع دولة الكويت بعلاقات دبلوماسية بالغة الأهمية مع الولايات المتحدة، بدأت من خلال القنصلية الأميركية التي أنشئت في الكويت عام 1951، ثم ما لبثت بعد استقلال الكويت عام 1961 أن تحولت إلى سفارة.

وإلى ذلك، يأتي الإعلان بعد يوم من اتصال هاتفي بين ترمب والعاهل السعودي الملك سلمان حثه خلاله على إنهاء الأزمة الدبلوماسية المستمرة منذ أشهر مع قطر.

وقاد الشيخ صباح جهود وساطة لحل الأزمة التي بدأت في أوائل يونيو، عندما قطعت السعودية والبحرين والإمارات ومصر علاقاتها الدبلوماسية والتجارية مع قطر.

وتقول الدول الأربع إن الدوحة تدعم خصمهم الإقليمي إيران في تهديداتها لاستقرار المنطقة ودعمها للإرهاب، وهي اتهامات ينفيها القادة القطريون.
 

المصدر إيلاف

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق