رئيس البرلمان الفنزويلى يطلب من بابا الفاتيكان الضغط على مادورو

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

دعا رئيس البرلمان الفنزويلى خوليو بورجيس أمس، البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان إلى حض الرئيس الفنزويلى نيكولاس مادورو على السماح للمعونات الغذائية بالوصول إلى البلاد.

وقال بورجيس فى رسالة وجهها إلى البابا: «إن الواقع يدفعنا إلى التحدث معكم من أجل حضكم على توجيه دعوة عاجلة ليتم فورا فتح قناة إنسانية يمكن من خلالها توزيع مواد غذائية وأدوية على الحالات الأكثر احتياجا فى فنزويلا»، طالبا من البابا أيضا الدعوة إلى وقف الاضطهاد السياسى للمعارضين واحترام حقوق الانسان.

وأضاف رئيس البرلمان: «أسبوعيا يموت أربعة أطفال بسبب سوء التغذية، ومعدل النقص فى الأدوية يتجاوز 90 فى المائة، وهناك ملايين الفنزويليين الذين يعبرون حدودنا ويهربون من المأساة»، مشيرا إلى رفض حكومة مادورو معونات أرسلتها منظمات مثل «كاريتاس تشيلى» فى الأشهر الأخيرة.

وذكر المكتب الصحفى لبورجيس أن الرسالة أرسلت إلى البابا لتتزامن مع زيارته إلى كولومبيا المجاورة بين السادس والعاشر من سبتمبر الحالى.

واستأثرت جمعية تأسيسية موالية لمادورو انتخبت فى نهاية يوليو الماضى وسط أزمة كبرى وانتقادات شديدة من المجتمع الدولى، بالقسم الأكبر من صلاحيات البرلمان الفنزويلى الذى تسيطر عليه المعارضة.

ودعا الرئيس الفنزويلى، قبل نحو أسبوع، إلى محاكمة عدد من قادة المعارضة على رأسهم رئيس البرلمان خوليو بورجيس بتهمة «خيانة الوطن»، لتشجيعهم الولايات المتحدة على فرض عقوبات اقتصادية على البلاد.

وقتل 125 شخصا فى فنزويلا إثر اشتباكات بين الأمن والمتظاهرين، خلال الأربع الأشهر الماضية، على خلفية مضى الرئيس مادورو قدما نحو صياغة دستور جديد للبلاد، وهى خطوة ترفضها المعارضة بشدة وتعتبرها محاولة منه للتمسك بالسلطة.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق