مقتل 226 على الأقل فى زلزال «مدمر» بالمكسيك

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ــ سقوط 21 قتيلا من الأطفال فى انهيار مدرسة ابتدائية.. وتوابع الزلزال تنذر بارتفاع عدد الضحايا

أعلنت وكالة الحماية المدنية فى المكسيك، اليوم، أن ما لا يقل عن 226 شخصا لاقوا حتفهم جراء الزلزال العنيف الذى ضرب وسط المكسيك مساء أمس.

ومن بين هذه الحصيلة المرتفعة 21 طفلا على الأقل قضوا فى انهيار مدرستهم فى العاصمة، حسب ما أعلنته الحكومة.

وقال مدير الوكالة لويس فيليبى بونتى، فى تغريدة على موقع التدوينات القصيرة «تويتر»، إن عدد القتلى فى مكسيكو سيتى وحدها ارتفع إلى 117 شخصا، كما أن أكثر من 40 بناية ومنشأة دمرت بشكل كامل فى العاصمة، بينها مدرسة واحدة على الأقل، وأدى الزلزال أيضا إلى تحطم سيارات ومحاصرة عدد كبير من الأشخاص تحت أنقاض المبانى.

وجاء الزلزال، الذى بلغت شدته 7.1 درجة على مقياس ريختر، أثناء إجراء مناورات على كيفية الاستجابة للزلازل فى العاصمة المكسيكية، بالتزامن مع ذكرى زلزال قوى دمر مكسيكو سيتى عام 1985 وقتل 10 آلاف شخص، بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط.

بدوره، قال مساعد وزير التربية خافيير تريفينيو، لشبكة تيليفيسا المحلية: «لدينا 25 قتيلا، من بينهم 21 طفلا قضوا فى مدرسة إنريكى ريبسامن الابتدائية».

وأوضح وزير الدولة للشئون الداخلية ميغيل أنخيل أوسوريو «قتل نحو 117 شخصا فى مكسيكو سيتى، و39 فى بويبلا و55 فى موريلوس و12 فى ولاية مكسيكو وشخص فى غيريرو»، وفقا لوكالة الصحافة الفرنسية.

وكانت الحصيلة السابقة تشير إلى مقتل 149 شخصا، وتوقع تريفينيو ارتفاع الحصيلة الإجمالية، موضحا أن «هناك مفقودين قد يكونون تحت الأنقاض». وتتواصل عمليات البحث عن أشخاص آخرين اعتبروا فى عداد المفقودين.

من جانبها، أفادت وسائل الإعلام المحلية بأن عمال الإغاثة ومواطنين عاديين هرعوا إلى البنايات المدمرة لرفع الأنقاض بأيديهم من أجل إنقاذ أى شخص عالق تحتها.

وحدد مركز الزلزال بالقرب من مدينة «أتينثينجو» فى ولاية بويبلا على بعد 120 كيلومترا من مكسيكو سيتى، بعمق 51 كيلومترا تحت سطح الأرض، بحسب المركز الجيولوجى الأمريكى.

وضرب الزلزال هذه الولاية الكبرى، مثيرا الذعر بين سكانها الذين يقدر عددهم بـ 20 مليون نسمة، وذلك بعد أيام قليلة على زلزال بقوة 8.2 درجات ضرب جنوب البلاد فى مطلع سبتمبر الحالى، موقعا نحو مئة قتيل.

وفى وقت لاحق، ذكرت الهيئة الوطنية لرصد الزلازل فى المكسيك أن هناك 11 تابعا زلزاليا ضرب البلاد فى أعقاب الزلزال، مضيفة أن أكثر هذه التوابع قوة بلغت شدته 4 درجات على مقياس ريختر.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق