التحرش يطيح بأقوى منتج فى هوليوود

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلن مجلس إدارة «واينستين» طرد المنتج الأمريكى هارفى واينستين من شركته الخاصة، إثر سلسلة من الاتهامات بالتحرش الجنسى كشفها تحقيق نشرته صحيفة «نيويورك تايمز».
وجاء فى بيان صادر عن مجلس إدارة شركة واينستين «على ضوء المعلومات الجديدة حول سوء سلوك هارفى وينشتاين، قرر مديرو الشركة: روبرت وينشتاين، لانس مايروف، ريتشارد كونيغسبرغ، طارق بن عمار فصل هارفى عن واينستين، على الفور».
وجاءت هذه الخطوة بعدما أجرت الشركة تحقيقا فى مزاعم التحرش التى تلاحق هارفى واينستين، فى وقت طلب الأخير إذنا للغياب «لفترة مفتوحة».
واتهمت نساء عدة من بينهن الممثلتان آشلى جاد وروز ماكغاون المنتج الشهير بأفعال جنسية مشينة مثل محاولة تدليكهن وإرغامهن إلى النظر إليه عاريا أو قطع وعود عليهن بمساعدتهن فى مسيرتهن الفنية فى مقابل الجنس.
وكان واينستين قال ردا على التحقيق «أدرك أن الطريقة التى تعاملت بها فى الماضى مع زملاء ألحقت الألم وأنا أعتذر عن ذلك صراحة».
وأضاف «سأعمل الآن على معرفة ذاتى والسيطرة على آفاتى (...) سأكون فى عطلة بعيدا عن شركتى لإيلاء الأولوية لهذه المشكلة». 
وقالت المحامية ليزا بلوم إن موكلها هارفى واينستين يعتبر بعض الاتهامات المساقة ضده «خاطئة تماما».
كان الرئيس الأمريكى دونالد ترامب دخل على خط أزمة منتج هوليوود، معلقا بانه لم يتفاجأ بمزاعم التحرش المنسوبة إليه.

المصدر بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق