رئيس الأركان الإيرانى يتعهد بمحاربة إسرائيل و«داعش» فى سوريا

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تعهد رئيس أركان الجيش الإيرانى الجنرال محمد باقرى، اليوم، بتعميق التعاون مع الجيش السورى، ومحاربة إسرائيل وتنظيم «داعش» الإرهابى.
وقال باقرى، فى مؤتمر صحفى مع نظيره السورى على أيوب «نحن فى دمشق للتأكيد والتنسيق والتعاون لمواجهة أعدائنا المشتركين، الصهاينة والإرهابيين» فى إشارة لإسرائيل وتنظيم داعش.
وأضاف باقرى: «رسمنا الخطوط العريضة لهذا التعاون». وتابع: «انتهاكات النظام الصهيونى فى سوريا فى أى وقت يشاء غير مقبولة»، وفقا لوكالة رويترز للأنباء.
إلى ذلك، أفادت مصادر إعلامية سورية بمقتل قائد عمليات النظام السورى فى دير الزور، العميد عصام زهر الدين، جراء انفجار عبوة ناسفة فى حويجة سَقَر قرب دير الزُور.
وكان المرصد السورى لحقوق الإنسان أفاد ــ فى وقت سابق ــ باندلاع اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية ومسلحى تنظيم داعش على الضفاف الغربية لنهر الفرات الواقع شرق دير الزور.
وأفاد المرصد بانسحاب «داعش» من عدد من القرى والبلدات على الضفة الشرقية لنهر الفرات، وفقا لوكالة أنباء الشرق الأوسط.
وفى سياق آخر، قال المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية طلال سلو، إن الإعلان الرسمى عن الانتصار فى الرقة سيصدر بمجرد تطهير المدينة من الألغام وأى خلايا نائمة لداعش.
وأضاف سلو أن حملة «سوريا الديمقراطية» ضد داعش فى شرق سوريا ستتسارع الآن بعد هزيمة التنظيم المتشدد فى معقله السابق بالرقة، موضحا أن قواته ستعيد نشر مقاتليها من المدينة إلى جبهات القتال مع التنظيم بمحافظة دير الزور.
وكان التحالف الدولى لمحاربة «داعش» أعلن استسلام نحو 400 من عناصر التنظيم لقوات سوريا الديمقراطية التى تدعمها واشنطن.
وفى غمرة الانتصار على داعش فى الرقة، أبدت منظمة «سيف ذا تشلدرن» قلقها على المدنيين، وقالت إن معاناتهم ستظل ممتدة لما بعد نهاية التنظيم. وقدرت المنظمة أن نحوَ 270 ألف شخص فار من الرقة، يحتاجون لمساعدات فى وقت تضيق المخيماتُ بعددٍ كبير من النازحين.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق