اتهام زعيم المعارضة في أوغندا بالشروع في القتل

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ذكرت الشرطة الأوغندية اليوم الجمعة أنه تم توجيه اتهامات لزعيم حزب المعارضة الرئيسي في البلاد كيزا بيسيجي بالشروع في القتل بعد أن اشتبك أنصاره مع الشرطة خلال مسيرة للمعارضة.

وقال مسؤول الشرطة أسان كاسينجي لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن بيسيجي كان يلقي خطابا أمام اجتماع حاشد في بلدة روكونجيري جنوب غرب البلاد أمس الخميس، عندما أوقفت الشرطة الجمع وأطلقت الغاز المسيل للدموع والرصاصات الحية.

وأضاف كاسينجي أن الحشد رد بإلقاء الحجارة على رجال الشرطة.

وعقد الاجتماع الحاشد احتجاجا على مشروع قانون مثير للجدل، ينص على إلغاء الحد العمري للرئيس.

وبموجب القانون الحالي، لا يمكن لشخص يتجاوز عمره 75 عاما أن يخوض انتخابات الرئاسة في أوغندا.

ويبلغ زعيم أوغندا الذي يحكم البلاد منذ فترة طويلة، يوري موسيفيني 73 عاما ولن يكون مؤهلا لخوض الانتخابات مرة أخرى في نهاية ولايته في عام 2021.

ويتهم زعماء المعارضة موسيفيني، الذي يتولى المنصب منذ عام 1986 بالتخطيط لحكم البلاد مدى الحياة.

وكان قد تم اعتقال بيسيجي ووجهت اتهامات له بالشروع في القتل نتيجة للاشتباكات وهو اتهام تصل أقصى عقوبة له إلى السجن مدى الحياة أو الموت.

وكان قد تم اعتقال بيسيجي عدة مرات في الاسابيع الماضية، لكنه دائما ما يتم إطلاق سراحه بعد وقت قصير.

المصدر بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق