الرئاسة التونسية توضح حقيقة وفاة السبسي: تم اعتقال المتورطين

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلنت الرئاسة التونسية، اليوم الاثنين، اعتقال شخصين يشتبه بتورطهما في نشر شائعة وفاة الرئيس التونسي، الباجي قائد السبسي، ونسب الخبر بشكل زائف ومفبرك لـ «فرانس24».

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية، ما أعلنته الرئاسة التونسية، اليوم الإثنين، بإن السلطات التونسية اعتقلت شخصين بتهمة نشر إشاعة، أكدوا من خلالها وفاة الرئيس السبسي البالغ من العمر90 عامًا، معتبرة أن هدفهما كان بث البلبلة والفوضى.

وكانت تدوينة مفبركة قد نُشِرت الأسبوع الماضي، على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» مرفقة بشعار قناة «فرانس24»، تعلن بشكل مغلوط نبأ وفاة السبسي، الأمر الذى نفاه مسئول بالرئاسة حينها، وتوعد بملاحقة قضائية، بينما استنكرت فرانس 24 استغلال شعارها لنشر أخبار زائفة في تونس، وأعلنت أنها تحتفظ بحقها في ملاحقة المتورطين قضائيًا.

ووفقًا لـ«فرانس 24» فإن المتحدثة باسم الرئاسة التونسية، سعيدة قراش، قالت لإذاعة «شمس إف إم» التونسية الخاصة: «هناك موقوفان اثنان، وعملية مثل هذه لا يمكن أن تكون بريئة، فالهدف هو بث البلبلة والفوضى»، وأبدت أسفها لتكاثر الإشاعات بشأن صحة الرئيس التونسي، كما اعتبرت المتحدثة أن المسألة سياسية، مشيرة إلى أن الموقوفين أقرا بالانتماء إلى جهة سياسية معينة، رفضت الإفصاح عنها أو الإشارة إلى حزب سياسي محدد.

المصدر التحرير الإخبـاري

أخبار ذات صلة

0 تعليق