وزير الأمن البريطاني: نستعد لحملة طويلة لمكافحة الإرهاب

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال وزير الأمن البريطاني بن والاس، إن جهاز الأمن البريطاني يستعد لشن حملة ‏أمنية جديدة لدحر الإرهاب، وذلك نظرًا لاستمرار زيادة خطر الإرهاب الذي ‏يهدد بريطانيا.‏

وأضاف بن والاس، حسبما نقلت عنه صحيفة ‏‏(الاندبندنت) البريطانية، في حديثه مع مسئولين من مؤسسات عسكرية وأمنية وبحثية بالمعهد الملكي للخدمات المتحدة، أن هناك "حملة طويلة" ‏‎من المقرر ‏إطلاقها على الرغم من القضاء على "‏داعش" في أجزاء من سوريا والعراق.‏

وأوضح الوزير البريطاني أن بلاده ستطلق استراتيجيتها الجديدة لمكافحة الإرهاب ‏في العام الجديد (2018)، بناءً على الخبرة التي اكتسبتها، بالنظر لما ‏شهدته من هجمات إرهابية.‏

وفي السياق ذاته، ذكر والاس أنه تم إحباط 8 هجمات مخططة حتى الآن منذ ‏تنفيذ هجوم "ويستمنستر" الذي تم تنفيذه على طريقة داعش في شهر مارس الماضي، ليصبح إجمالي عدد الهجمات الإرهابية التي تم إحباطها 21 ‏منذ عام 2013.‏

وأشار إلى أنه يتم إجراء 600 تحقيق، تشمل ثلاثة آلاف شخص، وتم التحقيق مع 20 ألف مشتبه بهم في مرحلة معينة.

ولفت وزير الأمن البريطاني إلى أن تنظيم داعش يشكل التهديد الأكبر ‏على بريطانيا، وحذر كذلك من تطلعات تنظيم القاعدة المستمرة لتوجيه ‏ضربة للغرب، فضلًا عن الخطر الذي يشكله تنظيم "الفعل القومي" ‏النازي الجديد الذي يمارس نشاطه في بريطانيا ويُصنف كجماعة إرهابية.

وقال والاس إن تفاصيل الاستراتيجية التي يطلق عليها المسئولون ‏‏"كونتست 3" سيتم الإعلان عنها في مطلع العام المقبل.‏

وكانت الحكومة البريطانية اتخذت في عام 2003 استراتيجية لمكافحة ‏التطرف والإرهاب تحت مسمى "كونتست"، والتي تفرعت إلى برامج ‏عدة لمكافحة الإرهاب.‏

‏ وتم إجراء آخر تحديث على استراتيجية "كونتست" في عام ‏‏2015، قبل بدء موجة هجمات "داعش" الإرهابية التي اجتاحت أوروبا، بالإضافة إلى الأعمال الوحشية التي ارتكبها التنظيم الإرهابي والذي أسفر ‏عن مقتل أكثر من 30 شخصًا وإصابة المئات في بريطانيا، ‏خلال هذا العام.‏

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق