باريس حزينة.. «إيفل» يطفئ أنواره حدادًا على شهداء «مسجد العريش» (صور)

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أطفأ برج إيفل بالعاصمة الفرنسية باريس، أنواره، حدادًا على أروح ضحايا حادث مسجد الروضة الإرهابي، والذي وقع أثناء صلاة الجمعة، ببلدة بئر العبد بالعريش في شمال سيناء، وأسفر عن ما لا يقل عن 235 شهيدًا، و109 مصابًا من المصلين.

وأعلنت آن هيدالجو، عمدة بلدية باريس، على صفحتها الرسمية على "تويتر"، إطفاء أضواء برج "إيفل" في منتصف الليل، حدادًا على ضحايا الهجوم الإرهابي، قائلة: "لقد ضرب الإرهاب مصر مرة أخرى.. وأعرب عن تعازي لأسر الضحايا وعن دعم للمصابين.. والليلة ستطفأ أضواء برج إيفل في منتصف الليل تكريما لهم وللتعبير عن تضامن باريس مع الشعب المصري".

وتلقى الرئيس عبد الفتاح السيسي، مساء الجمعة، اتصالا هاتفيًا من نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، أعرب خلاله عن خالص تعازي فرنسا، قيادة وشعبًا، فى ضحايا الحادث الإرهابي الأليم الذي استهدف المصلين الأبرياء بمسجد الروضة بشمال سيناء، متمنياً للمصابين الشفاء العاجل، مؤكدًا على تكاتف بلاده الكامل وتضامنها مع مصر، وحرص باريس على تكثيف التعاون مع القاهرة لمكافحة الارهاب الذي أصبح يمثل تهديدًا خطيرًا لدول العالم أجمع.

 

 

باريس تطفئ برج إيفل تضامنًا مع مصر بعد حادث مسجد الروضة الإرهابي

باريس تطفئ برج إيفل تضامنًا مع مصر بعد حادث مسجد الروضة الإرهابي

باريس تطفئ برج إيفل تضامنًا مع مصر بعد حادث مسجد الروضة الإرهابي

باريس تطفئ برج إيفل تضامنًا مع مصر بعد حادث مسجد الروضة الإرهابي

 

المصدر التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق