«العموم البريطاني» يطالب بتوضيح حقوق المواطنين حال فشل «البريكست»

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

طالب مجلس العموم، الحكومة البريطانية، بوضع خطة محددة بشأن حقوق المواطنين حتى في حالة فشل مفاوضات البريكست، وفقًا لصحيفة "الإندبندنت" البريطانية.

وقال تقرير اللجنة الخاص بمفاوضات "البريكست": إننا "نطالب الحكومة والاتحاد الأوروبى بالتوصل إلى اتفاق بشأن حقوق المواطنين، حتى إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق شامل بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بموجب المادة 50".

وأفاد النواب في لجنة المفاوضات، أنه في حال رفض فريق التفاوض مثل هذا الطلب، فعلى رئاسة الوزراء أن تعلن تقديمها  من جانب واحد اتفاقًا حول حقوق مواطني الاتحاد في المملكة المتحدة، لتقديم ضمانات إلى أكثر من ثلاثة ملايين مواطن في الاتحاد الأوروبي يعيشون في بريطانيا.

وأضافوا "نتوقع أيضًا من الاتحاد الأوروبي أن يصدر ضمانًا مماثلًا لمواطني المملكة المتحدة الذين يعيشون في دول الاتحاد".

تأتي هذه الدعوة بعد أن أظهرت آخر الأرقام الصادرة عن مكتب الإحصاءات الوطنية، أن معدل الهجرة إلى المملكة المتحدة قد انخفض لأكثر من مائة ألف منذ التصويت على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

كما انخفض عدد الأشخاص الذين ينتقلون للعيش في بريطانيا على المدى الطويل إلى 230 ألف شخص في العام الحالى، بسبب عدم اليقين بشأن حقوق مواطني الاتحاد الأوروبى.

وأوضحت "الإندبندنت" أن قضية حقوق المواطنين تعد واحدة من ثلاث نقاط رئيسية في المحادثات بين المفوضين البريطانيين والاتحاد الأوروبي، وذلك جنبًا إلى جنب مع قضية الحدود بين جمهورية أيرلندا وأيرلندا الشمالية وفاتورة الخروج.

يأتي خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بناءً على استفتاء جاءت نتيجته تصويت 51.9% من الناخبين البريطانيين لصالح الخروج، ورغم ذلك كان يوجد خلافات كثيرة بين أعضاء حزب المحافظين بخصوص البريكست، حيث هناك من يريد قطع كل الجسور مع بروكسل، وبالتالي تصبح بريطانيا خارج الاتحاد بصفة نهائية، وهناك من يريد الاحتفاظ بعلاقات قوية مع الاتحاد، مما يعني الاستفادة من مزايا السوق الأوروبية.

المصدر التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق