ريال مدريد يفوز بكأس العالم للأندية بعد تغلبه على غريميو البرازيلي

فرانس 24 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
بات نادي ريال مدريد الإسباني السبت أول فريق ينجح في الاحتفاظ بلقبه في المباراة النهائية من بطولة العالم للأندية نسخة 2017، بعد فوزه على غريميو البرازيلي 1 - صفر على أرضية ملعب مدينة زايد الرياضية في أبوظبي.

احتفظ نادي ريال مدريد الإسباني بلقب بطل العالم للأندية بفوزه على غريميو البرازيلي 1 - 0 اليوم السبت في المباراة النهائية لنسخة 2017 على ملعب مدينة زايد الرياضية في أبوظبي. وسجل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هدف المباراة الوحيد من ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 53.

وأصبح ريال مدريد الإسباني أول فريق ينجح في الاحتفاظ بلقبه في هذه البطولة التي تجمع بين مختلف أبطال القارات بالإضافة إلى ممثل عن الدولة المضيفة. وهي المرة الثالثة التي يتوج فيها النادي الإسباني بهذا اللقب بعد عامي 2014 و2016، فعادل بالتالي الرقم القياسي لغريمه التقليدي برشلونة من حيث عدد الألقاب، وسبق له أن توج بها بصيغتها القديمة الإنتركونتينينتال أعوام 1960 و 1988و2002.

وحقق ريال مدريد خماسية غير مسبوقة في 2017  بعدما سبق له التتويج بألقاب دوري أبطال أوروبا والدوري الإسباني والسوبر الأوروبي والسوبر الإسباني، ليتجاوز رقمه القياسي السابق بعدما كان نال رباعية في 2014.

وكان ريال مدريد الطرف الأفضل على مدار اللقاء وبلغت نسبة سيطرته 62 بالمئة، وبلغت تسديداته على المرمى 20  مرة مقابل واحدة لمنافسه، وفي حين تحمل حارس مرمى غريميو مارسيلو غروهي عبء المباراة، لم يختبر  نظيره الكوستاريكي كايلور نافاس بأي كرة.

وبدأت  فرص ريال مدريد بتسديدة من داني كارفاخال الذي عاد للمشاركة في التشكيلة الأساسية مع القائد سيرخيو راموس والألماني توني كروس بعدما غابوا عن لقاء الجزيرة الإماراتي في نصف النهائي، لكن بيدرو جيروميل أبعدها قبل أن تخترق شباك غروهي .(20)

وسدد الكرواتي لوكا مودريتش الذي نال جائزة أفضل لاعب في البطولة كرة بعيدة إلى جانب القائم (25)، ورد عليها جيروميل بواحدة مماثلة  خطرة من ركلة حرة علت العارضة (29).

وسجل البرتغالي كريستيانو رونالدو هدف  المباراة الوحيد إثر ركلة حرة رائعة حاول غروهي صدها دون جدوى(53).

وهو الهدف الثاني لرونالدو في البطولة بعد الأول أمام الجزيرة ليتوج هدافا للبطولة بالتساوي مع مهاجم الجزيرة البرازيلي رومارينيو داسيلفا ومواطنه ماوريسيو أنطونيو لاعب أوراوا ريد دايموندز الياباني برصيد هدفين، علما بأنه أصبح الهداف التاريخي للبطولة بسبعة أهداف متفوقا على ثئائي برشلونة الأرجنتيني ليونيل ميسي والأوروغوياني لويس سواريز ولكل منهما خمسة أهداف.

ما قاله رونالدو عن الفوز

وقال رونالدو بعد المباراة" الأرقام تتحدث عن نفسها، أنا دائما أرد في أرض الملعب". وتابع" كنا نعرف أننا سنواجه فريقا مميزا، وقد لعبنا بقوة وفزنا باللقب، وحققنا خمسة ألقاب لأول مرة في تاريخ ريال مدريد، وقد حدثنا زيدان قبل اللقاء عن أهمية ذلك".

وكان مودريتش قريبا من إضافة الهدف الثاني لكن تسديدة مودريتش صدها غروهي ثم أصابت القائم وخرجت (56)، قبل أن يتألق حارس مرمى غريميو في إبعاد تسديدة البديل الويلزي غاريث بيل(83) .

وقال ريناتو بورتالوبي غاوتشو مدرب غريميو "ريال مدريد فريق كبير، هو منتخب يضم أبرز لاعبي العالم، وفريقي لعب مباراة جيدة ولم نخسر إلا بهدف عبر ركلة حرة".

 

فرانس24/ أ ف ب

نشرت في : 16/12/2017

المصدر فرانس 24

أخبار ذات صلة

0 تعليق