«ظروف غامضة» تحيط بوفاة ملياردير كندى وزوجته

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
أعلنت السلطات الكندية، اليوم، وفاة الملياردير بارى شيرمان، مؤسس شركة الأدوية الكندية أبوتكس، وزوجته هونى فى ظروف غامضة بمنزلهما فى تورونتو، مشيرة إلى أنها فتحت تحقيقا لكشف ملابسات الوفاة.

وعثرت الشرطة على جثة شيرمان وزوجته بعد تلقيها اتصالا فى الساعة 1700 بتوقيت جرينتش من منزلهما فى شمال شرق تورونتو.

وقال الشرطى ديفيد هوبكنسون إن «ملابسات الوفاة تبدو مريبة ونتعامل معها بهذه الطريقة». وقال محققون لصحفيين تجمعوا أمام المنزل إنه لا توجد دلائل على دخول المنزل قسرا، بحسب وكالة رويترز.

وذكرت صحيفة «جلوب أند مايل» أنه تم العثور على الجثتين فى الطابق الأرضى للمنزل.

وقال رئيس الوزراء الكندى جاستن ترودو فى تغريدة على حسابه بموقع التدوينات القصيرة «تويتر»: «عزائى للأسرة والأصدقاء ولكل شخص تأثر برؤيتهما وروحهما».

من جانبه، قال جون تورى، رئيس بلدية تورونتو فى بيان: إنه يشعر بالصدمة والحزن على نبأ وفاة شيرمان وزوجته وإن الاثنين قدما إسهامات كبيرة للمدينة.

بدوره، قال وزير الصحة فى إقليم اونتاريو الكندى، إريك هوسكينز فى تغريدة على «تويتر»: «لا أستطيع التعبير بالكلمات الآن. صديقى بارى وصديقتى هونى شيرمان عثر عليهما ميتين. كانا رائعين وخيرين بشكل لا يصدق ورائدين فى مجال الرعاية الصحية»، بحسب موقع هيئة الإذاعة البريطانية «بى.بى.سى».

وأعربت إدارة شركة أبوتكس للأدوية عن صدمتها بعد تلقيها خبر وفاة الزوجين شيرمان بشكل مفاجئ. 

وولد شيرمان عام 1942، وتلقى تعليمه فى معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا فى جامعة تورنتو، وكان واحدا من أثرى أثرياء كندا وشخصية بارزة فى الأعمال الإنسانية والخيرية. 

وأسس شيرمان شركة أبوتكس عام 1974، وتقول الشركة إنها الآن سابع أكبر منتج للأدوية فى العالم. وقدرت مجلة فوربس الأمريكية ثروة شيرمان الشخصية بنحو 3.2 مليار دولار.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق