«الإندبندنت»: ترامب قد يقيل محقق «التدخل الروسي»

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

على الرغم من مرور أكثر من عام على فوز دونالد ترامب المرشح الجمهوري في الانتخابات الرئاسية، فإن التحقيق في ادعاءات التدخل الروسي في الانتخابات لازال مستمرا.

ويقود المحقق الخاص روبرت مولر تحقيقًا في تلك الادعاءات بتكليف من وزارة العدل الأمريكية، والذي يسعى للإيقاع بأشخاص مقربين من ترامب، متورطين في القضية.

وحصل مولر على آلاف من رسائل البريد الإلكتروني من حسابات 12 من فريق ترامب الانتقالي، حيث يستخدم تلك الرسائل في تأكيد المعلومات التي حصل عليها، والبحث عن معلومات جديدة.

وأشارت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية إلى أن تلك الرسائل تضم معلومات بخصوص لقاءات محتملة مع روس وخطط سياسية، بعضها من جاريد كوشنر صهر الرئيس وكبير مستشاري البيت الأبيض.

وأثارت تلك المعلومات الجديدة غضب وخوف العديد من الكيانات الجمهورية، خاصة بعد أن أدان المحقق الخاص مايك فلين مستشار ترامب للأمن القومي السابق.

حيث اتهم المحامي كوري لانجوفر الذي يمثل حملة ترامب الرئاسية، وعمل في فريقه الانتقالي، مولر بالحصول على تلك الرسائل بشكل غير قانوني، حسب الصحيفة.

وقال "لانجوفر" في خطاب وجهه للجنة الرقابة في مجلسي النواب والشيوخ: إن "فريق مولر حصل على تلك الرسائل بشكل غير قانوني من إدارة الخدمة العامة الأمريكية".

وأضاف أن موظفي الإدارة منحوا بشكل غير قانوني مستندات خاصة بمنظمة "ترامب من أجل أمريكا"، بما فيها محادثات خاصة، لمكتب السيد مولر.

ونوهت "الإندبندنت" بأن موظفي الفريق الانتقالي لديهم حسابات بريد إلكتروني خاصة بإدارة الخدمة العامة، في الفترة من انتخاب الرئيس ترامب في نوفمبر 2016، حتى يوم تنصيبه في يناير 2017.

وطالب لانجوفر في خطابه - الكونجرس "بالحماية الفورية للفريق الانتقالي من اختلاس سجلات محادثاتهم، بواسطة الوكالات الحكومية".

تأتي هذه الاتهامات بعد يوم من تحذير النائب الديمقراطي آدم شيف، من أن النواب الديمقراطيين، يحاولون وقف تحقيق لجنة الاستخبارات بمجلس النواب، بخصوص التدخل الروسي في انتخابات الرئاسة الأمريكية، وإضعاف قدرة مولر على استكمال تحقيقه، وسط تقارير تشير إلى احتمالية إقالته من قبل ترامب.

يذكر أن ترامب عيّن روبرت مولر المدير الأسبق لمكتب التحقيقات الفيدرالي، للإشراف على تحقيق مكتب التحقيقات الفيدالي ووزارة العدل الأمريكية بخصوص التواطؤ المحتمل بين حملة ترامب والحكومة الروسية.

المصدر التحرير الإخبـاري

أخبار ذات صلة

0 تعليق