اعتقال ضابط مخابرات أمريكى سابق لاحتفاظه بمعلومات سرية

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
أعلنت وزارة العدل الأمريكية، أمس، إن السلطات ألقت القبض على ضابط سابق بوكالة المخابرات المركزية (سى.آى.إيه) ‭‭‭‬‬‬فى مطار أمريكى، ووجهت إليه اتهامات بالاحتفاظ بمعلومات سرية للغاية بشكل غير قانونى.

وقالت الوزارة فى بيان إن جيرى تشون شينج لى، وهو مواطن أمريكى يعيش حاليا فى هونج كونج، بدأ العمل لحساب وكالة المخابرات المركزية الأمريكية عام 1994.

وأوضح البيان أنه تم القبض على «شينج لى» (53 عاما) فى مطار جون إف كينيدى فى نيويورك فى وقت متأخر مساء الاثنين الماضى، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

وتابع البيان، نقلا عن وثائق المحكمة، أن الرجل مثل أمامها أمس، حيث تشير وثائق المحكمة إلى أنه تم ضبط شينج لى ومعه وثائق سرية فى عام 2012. وفى أغسطس من ذلك العام، سافر لى وأسرته من هونج كونج إلى شمال فيرجينيا.

وخلال فترة توقفه بفنادق فى هاواى وفرجينيا، قام عملاء مكتب التحقيقات الاتحادى (أف.بى.آى) بتفتيش أمتعته وتردد أنهم عثروا بحوزته على كتابين صغيرين يحويان معلومات مكتوبة بخط اليد بشأن تفاصيل مثل الأسماء الحقيقية وأعداد المجندين للعمل كجواسيس وموظفى (سى.آى.إيه) السريين.

وجاء فى شهادة مكتوبة قدمها ضابط فى (إف.بى.آى) إن «صفحة واحدة على الأقل حوت معلومات شديدة السرية، قد يلحق كشفها أضرارا شديدة للغاية بالأمن القومى للولايات المتحدة»، بحسب رويترز.

وأجرى (إف.بى.آى) خمس مقابلات منفصلة مع لى فى 2013 لم يكشف خلالها أن بحوزته الكتابين. وينظر القضية مكتب الادعاء الأمريكى للمنطقة الشرقية من ولاية فرجينيا، حيث أمر قاضى تحقيقات اتحادى فى بروكلين باحتجاز تشينج لى دون كفالة.

ورفض محامى دفاع اتحادى مثل المتهم فى الجلسة التعليق على الاتهامات. يشار إلى أن تشينج لى يواجه حكما بالسجن لمدة أقصاها عشرة أعوام حال إدانته.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق