«أستراليا» ترحب بالحوار بين الكوريتين.. وتطالب باستمرار الضغوط على الشطر الشمالي

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

رحب رئيس الوزراء الأسترالي مالكولم تورنبول، اليوم الخميس، بالحوار الأخير بين كوريا الشمالية وجارتها الجنوبية، إلا أنه شدد على أن الاتفاق حول دورة الألعاب الأولمبية الشتوية لن يجرد شبه الجزيرة الكورية من خطر الأسلحة النووية.

وذكرت شبكة «ايه بي سي» الأمريكية أن «تورنبول»، الذي يزور اليابان حاليا لإجراء محادثات مع رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي حول الأمن الإقليمي والتجارة وغيرها من القضايا، حذر من الإفراط في التفاؤل.

وقال للصحفيين إن: «التاريخ يعلمنا درسا مريرا جدا بشأن كوريا الشمالية، حيث لديها عادة قديمة، فهي تقوم بتكثيف تسليح قواتها، ثم تهدأ لفترة من الوقت في محاولة لإقناع الآخرين أن هناك تغييرا في مسارها، إلا أن شيئا لا يتغير، حيث تعاود مرة أخرى تكثيف التسليح».

وشدد «تورنبول» على ضرورة مواصلة الضغط على كوريا الشمالية والإبقاء على العقوبات المفروضة عليها حول برنامجها النووي والصاروخي.

يذكر أن الكوريتين بدأتا مؤخرا أول حوار بينهما منذ عامين، كما وافقت كوريا الشمالية على الاشتراك في دورة الألعاب الأوليمبية التي ستستضفها كوريا الجنوبية.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق