هجوم مسلح على فندق كبير وسط كابول ومقتل 3 مهاجمين

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
شن أربعة مسلحين هجوما على فندق انتركونتيننتال في العاصمة الأفغانية كابول، مساء السبت.

أعلن مسؤول أفغاني، أن ثلاثة على الأقل من المسلحين الأربعة الذين هاجموا الفندق، لاقوا حتفهم.

وقال بصير مجاهد، وهو متحدث باسم شرطة كابول، إن قوات الأمن انتهت من تطهير الطابق الرابع من الفندق المكون من خمسة طوابق، مشيرًا أيضا إلى إن انفجارين على الأقل وقعا في المنطقة، لكن لم يتضح سببهما.

وتابع مجاهد أن قوات الأمن الأفغانية أنقذت أشخاصا كانوا محاصرين خلال الهجوم المسلح الذي بدأ ليلة السبت.

وفي وقت سابق، قال نصرت رحيمي، المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن خمسة أشخاص أصيبوا حتى الآن في الهجوم ونقلوا إلى المستشفيات.

وتابع رحيمي إن إطلاق النار استمر في الفندق، مضيفًا أنه تم إنقاذ وتأمين المشاركين في حفل زفاف كان يقام بالفندق.

وأوضح أن المسلحين أضرموا النار في البداية في المطبخ الواقع في الطابق الثالث. وتمت السيطرة الآن على الحريق الذى أشعلوه كما تم تطهير الطابق من المسلحين المتشددين.

وأضاف رحيمي "إن نصف الطابق الثالث تقريبا قد احترق"، مضيفًا أنه لا يزال من الصعب تحديد عدد الأشخاص داخل الفندق أو ما إذا كان هناك رهائن أم لا.

وقال رحيمي إنه يعتقد أن معظم الأشخاص المحاصرين داخل الفندق تم إنقاذهم من قبل قوات الأمن.

وكتب لطف الله نجف زاده رئيس قناة "طلوع نيوز" المحلية، في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، نقلا عن أحد الشهود، كان قد نجح في الهرب من مكان الهجوم مع خمسة آخرين، إن حوالي 15 شخصا قتلوا أو جرحوا.

ويعتبر الفندق بمثابة نقطة التقاء لنخبة العاصمة الأفغانية ويستقبل العديد من الضيوف الدوليين. وبعد وقت قصير من الهجوم، أصدرت السفارة الامريكية في كابول رسالة تطلب فيها معلومات عن وجود مواطنين أمريكيين في الفندق.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية قد أصدرت بيانا يوم الخميس الماضي قالت فيه إنها "على علم بتقارير عن جماعات متطرفة ربما تخطط لهجوم على فنادق في كابول"، مطالبة المواطنين بتوخي الحذر وعدم الخروج إلا للضرورة.

ولم يؤكد ذبيح الله مجاهد، المتحدث باسم طالبان، كما أنه لم ينف المسؤولية عن الهجوم في رد على رسالة لـ(د.ب.أ)، قائلًا إن هناك حاجة إلى التواصل مع مصادر، ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم حتى الآن.

وهذه ليست المرة الأولى التي يستهدف فيها هجوم مسلح الفندق. ففي عام 2011، اقتحم مقاتلو طالبان الفندق وشنوا هجوما مسلحا قتل فيه 21 شخصا بينهم تسعة من المهاجمين.

المصدر بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق