«الشئون العربية» بالنواب تطالب مجلس الأمن بقرار ملزم يوقف العمليات العسكرية التركية في سوريا

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اعتبرت لجنة الشئون العربية بمجلس النواب برئاسة سعد الجمال الحملة العسكرية التركية التى تستهدف بلدة "عفرين" والأراضي السورية انتهاكًا صارخًا للسيادة السورية، وإخلالاً فاضحًا بالسلم والأمن في المنطقة، كما تمثل "حرب إبادة للفصائل الكردية السورية" في عفرين وما حولها شمالي سوريا.

وطالبت لجنة الشئون العربية مجلس الأمن وهو المعني بالأمن والسلم الدوليين الذي يجتمع اليوم بأن يصدر قرارًا ملزمًا بوقف هذه العمليات العسكرية المشبوهة التي تضرب السيادة السورية وتهدد سلامة وطنها وأراضيها.

وقالت اللجنة ، في بيان صحفي مساء اليوم الاثنين، إن المحاولات التركية للتدخل في الشأن السوري لم تتوقف، وتأييدها معروف للمنظمات الإرهابية كتنظيمي (داعش) و"النصرة" الإرهابيين وغيرها، إضافة إلى دعمها المالي والعسكري واللوجستي لهم لإشاعة الفوضى والدمار في ربوع سوريا لإيجاد موطىء قدم لتركيا هناك وهو ما سبق أن فعتله في الأراضي العراقية تارة بزعم مكافحة الإرهاب وتارة أخرى لمحاربة الأكراد.

وأضافت: أن السياسات التركية التوسعية باتت واضحة في تمويل الإرهاب في ليبيا ومحاولة إيجاد موطىء قدم في الخليج عن طريق دولة قطر، وآخر في البحر الأحمر بإنشاء قواعد عسكرية في بلدان إفريقية وعربية،

كل ذلك في ظل صمت دولي مريب لاسيما من القوى الكبرى كالولايات المتحدة الأمريكية وروسيا، اللتان تمتلكان بالفعل قوة عسكرية على الأرض في سوريا.

ولفتت إلى أن الدولة والشعب السوري في ظل النزاعات المسلحة متعددة الأطراف على أراضيه تفرض معاناة وويلات على الأشقاء في سوريا التى لا تتحمل مزيدا من المغامرات العسكرية الطائشة التي تزيد من تعقيد الموقف المتردي أصلاً.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق