هجوم انتحاري قرب السفارة الأمريكية في بودغوريتسا

فرانس 24 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
فجر رجل نفسه قرب سفارة الولايات المتحدة في بودغوريتسا عاصمة جمهورية الجبل الأسود، وذلك بعد إلقائه قنبلة داخل مجمع السفارة. وذكرت الحكومة أن الأبحاث جارية للتعرف على هوية الشخص الذي ارتكب الهجوم الانتحاري.

أعلنت حكومة مونتينيغرو أن رجلا أقدم على تفجير نفسه أمام سفارة الولايات المتحدة في بودغوريتسا ليل الأربعاء الخميس بعد إلقائه قنبلة داخل مجمع السفارة.

وقالت حكومة الجبل الأسود في تغريدة على تويتر "عند الساعة 00,30 (22,30 ت غ) مقابل سفارة الولايات المتحدة في مونتينيغرو، قام شخص مجهول بالانتحار بواسطة عبوة متفجرة. قبل ذلك ألقى هذا الشخص عبوة ناسفة إلى داخل موقع السفارة".

وأضافت الحكومة أن "العبوة هي الأرجح قنبلة يدوية"، موضحة أن "تحقيق الشرطة والتعرف على الشخص جاريين بإدارة النائب العام وشرطة مونتينيغرو".

ولم تشاهد مراسلة لوكالة الأنباء الفرنسية أي أضرار في المكان.

ولم تشر الحكومة الى اي فرضية بشأن الجهة التي قامت بالتفجير.

وكانت مونتينيغرو انضمت الى حلف شمال الاطلسي في ايار/مايو 2017 ما اثار معارضة جزء كبير من سكان هذا البلد الصغير الواقع في البلقان ويشكل السلاف غالبية سكانه البالغ عددهم 660 الف نسمة.

وادى الاعلان عن انضمام مونتينيغرو الى الحلف الاطلسي الى تظاهرات عنيفة في 2015.

من جهة اخرى، تفيد ارقام نشرت مؤخرا أن حوالى ألف من مواطني منطقة البلقان انضموا إلى صفوف الجهاديين في سوريا والعراق منذ 2012. لكن تدفق هؤلاء توقف. ويبدو أن نحو 300 عادوا إلى بلدانهم وأكثر من مئتين آخرين قتلوا على الجبهة بينما ما زال 400 في المكان.

وجاء 23 من هؤلاء الجهاديين من مونتينيغرو. وحكم قضاء مونتينيغرو في كانون الثاني/يناير للمرة الأولى على أحد هؤلاء الرجال بالسجن ستة أشهر لأنه قاتل في صفوف الجهاديين في سوريا.

وكانت السفارة الأمريكية في العاصمة البوسنية ساراييفو استهدفت في تشرين الأول/أكتوبر 2011 بهجوم إرهابي عندما فتح إسلامي يدعى مولود يساريفيتش النار من سلاح آلي على السفارة لمدة ساعة تقريبا.

وقد جرح شرطيا قبل أن يصاب المهاجم بجروح ويتم توقيفه. وقد حكم عليه بالسجن 15 عاما.

 

فرانس24/أ ف ب

نشرت في : 22/02/2018

المصدر فرانس 24

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق