بالصور.. إغلاق كنيسة القيامة احتجاجا على ضرائب الاحتلال الإسرائيلي

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

فى إجراء احتجاجى غير مسبوق، أعلن بطاركة ورؤساء كنائس مدينة القدس، اليوم الأحد، عن إغلاق كنيسة القيامة فى المدينة، اعتراضًا على نية «بلدية القدس» الإسرائيلية، فرض ضرائب على الكنائس فى المدينة.

وقال كيريوس ثيوفيلوس الثالث، بطريرك كنيسة الروم الأرثوذكس (كبرى الكنائس فى فلسطين)، خلال مؤتمر صحفى، عقده فى ساحة كنيسة القيامة، بحضور رؤساء الكنائس الأخرى، إنهم قرروا إغلاقها حتى إشعار آخر، احتجاجا على فرض سلطات الاحتلال الإسرائيلية الضرائب على كنائسهم.

وتعد كنيسة القيامة أكثر دور العبادة قداسة لدى المسيحيين فى العالم، وتشرف على إدارتها طوائف «الروم واللاتين والأرمن».

وكانت بلدية الاحتلال الإسرائيلية فى القدس، قد أعلنت عزمها الشروع بجباية أموال من الكنائس المسيحية كضرائب على عقارات وأراض تملكها فى أرجاء المدينة.

وقالت البلدية فى إعلان أصدرته إنها ستجبى الضرائب على 882 عقارا وملكا لهذه الجهات، وستلغى الإعفاء السارى منذ عقود، وستحجز العقارات التى تتخلف أو تمتنع عن دفعها.

ويصل عدد المسيحيين فى القدس حاليا لنحو 10 ــ 12 ألف نسمة، من إجمالى عدد السكان البالغ 300 ألف فلسطينى.

ويقول رؤساء الكنائس المسيحية فى القدس، إن إسرائيل تسعى إلى إضعاف الحضور المسيحى فى المدينة.

وفى سياق آخر، أصيب فلسطينيان بجروح متفاوتة، اليوم، إثر مواجهات مع الجيش الإسرائيلى، شمالى الضفة الغربية المحتلة.

وذكرت جمعية الهلال الأحمر الفلسطينية، أن طواقمها تعاملت مع إصابة بالرصاص الحى فى منطقة الكتف لفلسطينى، خلال مواجهات اندلعت مع جيش الاحتلال الإسرائيلى ومستوطنين، ببلدة بورين، جنوب نابلس.

وتشهد معظم المدن الفلسطينية مظاهرات ومواجهات مع القوات الإسرائيلية؛ ردًا على اعتراف الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، فى 6 من ديسمبر 2017، بالقدس المحتلة (بشقيها الشرقى والغربى) عاصمة لإسرائيل، والبدء بنقل سفارة واشنطن إلى المدينة المحتلة.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق