صحف الإمارات: إغلاق شركة قطرية بغزة.. والانتخابات المصرية صفعة لأهل الشر

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تنوعت عناوين الصحف الإماراتية الصادرة اليوم الأحد الموافق 18 مارس، بين تغطية الأحداث المحلية والعربية والشأن الدولي أيضًا.

محمد بن راشد حاكم دبي تصدر الشأن المحلي، فتحت عنوان "محمد بن راشد يساعد أسرة أوروبية علقت سيارتها في الرمال"، ذكرت "الإمارات اليوم" أنه في مشهد إنساني لافت تداوله روّاد مواقع التواصل الاجتماعي، أمس، مساعدة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أسرة أوروبية علقت سيارتها في رمال صحراء دبي.
وبسيارته الخاصة، سحب الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، مركبة الأسرة العالقة، للشارع المعبّد لمواصلة رحلتها.

"الخليج" أيضا سلطت الضوء على موقف محمد بن راشد في عنوان مختصر "فتة إنسانية جديدة"، اللفتة حظيت باهتمام كبير على منصات التواصل الاجتماعي، وتداول الناشطون صورة تجمع بن راشد بأفراد الأسرة الأوروبية بعد تقديم المساعدة لها.

وأعرب المغردون، عن فخرهم واعتزازهم بالمواقف الإنسانية المتكررة لقيادات الدولة، والتي تعكس عمق العلاقات بين المجتمع والقيادة، وحسن الاستقبال والكرم والتسامح الموجود لدى الإماراتيين.

وقالت سيدة تدعى هنا كارين على "تويتر"، إنها كانت برفقة الأسرة، وأضافت: "علقت أنا وصديقتي في صحراء دبي، وأنقذنا الشيخ محمد بن راشد".

الانتخابات المصرية في الخارج استحوذت على عناوين صحف الإمارات، وأكدت "البيان" أن مرحلة ما قبل انطلاقة الانتخابات الرئاسية في مصر شهدت محاولات حثيثة من قبل "أهل الشر" من أجل إفشال العملية الانتخابية، سواء من خلال دعوات المقاطعة التي انتشرت بصورة ما من الداخل والخارج، أو عبر محاولات التشويه التي لاحقت العملية الانتخابية.

وشكلت صور تجمهر المصريين بالخارج أمام مقرات السفارات والقنصليات المصرية؛ من أجل المشاركة في العملية الانتخابية، صفعة على وجه كل الذين كانوا يمنون النفس بتشويه العملية الانتخابية، والتي قال عنها مراقبون بأنها "تؤكد مدى وعي وإدراك المصريين لخطورة المرحلة الراهنة وضرورة التكاتف خلف القيادة السياسية لإفشال تلك المخططات الساعية إلى تشويه صورة مصر وإفشالها".

واستمرارا لتداعيات محاولة اغتيال رئيس الوزراء الفلسطيني ، ذكرت "الخليج" أن حركة حماس في غزة، أغلقت مكاتب شركة محمول قطرية فلسطينية، على خلفية التحقيقات التي تجريها حول انفجار استهدف رئيس الوزراء الفلسطيني.


وقال أيمن البطنيجي، المتحدث باسم شرطة حماس، أمس السبت، إن "وطنية موبايل"، وهي فرع تابع لشركة قطر أوريدو، تم إغلاقها "لرفضها التعاون" في التحقيق.


الشأن القطري لا زال يتصدر عناوين صحف الإمارات، فذكرت "الإمارات اليوم" أن مسلسل خيانة قطر لمحيطها العربي لا يزال مستمرًا، حيث عقد وفد تابع لميليشيات الحوثي لقاءات مع قيادات بارزة من الإخوان، تحت رعاية قطرية.

وذكرت "الخليج" أيضا أن تصريح لوزير الدفاع القطري خالد العطية عن قدرات جنود بلاده، أثار سخرية لاذعة على مواقع التواصل الاجتماعي؛ حيث اعتبرها كثيرون استعراضاً جُزافياً للعضلات، وادّعاء لا يصدقه الجندي القطري نفسه.

على المستوى العالمي، ذكرت "الإمارت اليوم" أنه ردًا على الإجراءات التي اتخذتها لندن بحق روسيا، إثر تسميم العميل المزدوج الروسي السابق، سيرجي سكريبال، وابنته يوليا، في بريطانيا، أعلنت روسيا أمس عزمها طرد 23 دبلوماسيًا بريطانيًا خلال أسبوع، ووقف أنشطة المركز الثقافي البريطاني في روسيا.

لا زلنا في الشأن الروسي، حيث أعلنت "البيان" عن فتح مراكز الاقتراع لأول مرة في روسيا في منطقتي كامتشاتكا وتشوكوتكا، في أقصى الشرق الروسي، أبوابها في الساعة الثامنة من صباح يوم الأحد، بتوقيتهما المحلي ( 23:00 من يوم السبت بتوقيت موسكو) أمام الناخبين لاختيار رئيس للبلاد لفترة رئاسية حتى عام 2024 .


المصدر التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق