لقتله إسرائيليات.. جندي أردني يتلقى تهديدات بالعبرية بعد حبسه 20 عامًا

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كشفت وكالة "الأناضول" التركية، أن الجندي الأردني السابق أحمد الدقامسة تلقى رسالة تهديد بالقتل مصدرها رقم إسرائيلي ظهر عبر تطبيق خدمة "الواتس آب" في هاتفه النقال.  

قال الدقامسة: "وصلتني رسالة على الواتس آب من رقم ليس أردنيا وباللغة العبرية، وعرضت الرسالة على أصدقاء لي، وأخبروني أن مصدرها الكيان الصهيوني، وعند ترجمتها تبين أن المكتوب فيها هو: لا تعتقد بأننا نسيناك.. وموعد الانتقام اقترب".

ولفت الدقامسة إلى أن هذا الأمر متوقع، مضيفًا: "هم يحاولون ترهيبي، لكنهم لن يقدموا أو يؤخروا بعمري ولا لحظة واحدة، وسأعيش حياتي بكل أريحية".

وعن الإجراء الذي قام به بعد تلقيه رسالة التهديد: "أبلغت المخابرات والأمن الوقائي في الأردن، والإجراء الباقي من جهتهم".

والدقامسة كان يخدم في الجيش الأردني على الحدود مع إسرائيل، وأطلق النار على طالبات إسرائيليات كانوا في رحلة ترفيهية في المنطقة في 12 مارس1997 وقتلهن، وقال إنهن استهزأن به أثناء أدائه للصلاة.

وأفرجت السلطات الأردنية عنه منتصف مارس 2017، بعد أن أمضى 20 عاما في الحبس على خلفية الواقعة.

ويبدو أن الأمر لم ينته بعد بالنسبة للرجل، الذي ينظر إليه الكثير من الأردنيين على أنه بطل قومي، وأنه أقدم على قتل الطالبات الإسرائيليات اعتراضا على اتفاقية السلام التي وقعتها بلاده مع إسرائيل عام 1994.

المصدر التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق