لافروف يطالب لندن بالهدوء فى قضية «سكريبال»

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

-وزير الخارجية الروسى يلوح «بالرد» على أى تصعيد بريطانى جديد.. والدبلوماسيون الروس «المطرودون» يغادرون العاصمة البريطانية
بالتزامن مع مغادرة 23 دبلوماسيا روسيا بريطانيا إلى بلادهم، اليوم، بعد أن طردتهم لندن على خلفية قضية تسميم العميل الروسى المزدوج سيرجى سكريبال وابنته، لوح وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف فى طوكيو، بـ«الرد على الاجراءات المعادية لروسيا» التى اتخذتها بريطانيا، مطالبا فى الوقت نفسه لندن بـ«الهدوء».

وقال لافروف فى أعقاب لقائه مع نظيره اليابانى تارو كونو، بالعاصمة طوكيو، اليوم، «إذا استمرت الحكومة البريطانية باتخاذ إجراءات معادية لروسيا، فسنرد انطلاقا من مبدأ المعاملة بالمثل»، وحث لافروف لندن على «الرد بهدوء» على الهجوم الذى استهدف فى الرابع من مارس الحالى سكريبال وابنته يوليا واللذان لا يزالان فى حالة حرجة.

وأوضح لافروف، بحسب ما نقلت وكالة «سبوتنيك»، أن موسكو ليست مستعدة للتعاون فى التحقيق فى تسميم العميل سكريبال فى بريطانيا فحسب، بل تصر على ذلك وفقا لاتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية، لافتا إلى أن التحقيق فى قضية سكريبال لم يكتمل بعد، ولكن الجانب البريطانى خلص إلى استنتاجات مسبقا ودون وجود أى حقائق مثبتة.

وغادر الدبلوماسيون الروس المطرودون من بريطانيا على خلفية قضية سكريبال مع أفراد عائلاتهم مبنى السفارة الروسية فى لندن، إلى روسيا، وبحسب ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية، ووصل الدبلوماسيون فى قافلة تضم أكثر من 10 سيارات وحافلة صغيرة إلى مطار العاصمة البريطانية ومن ثم غادروا على متن طائرة روسية.

وأعلنت السلطات البريطانية عن طرد 23 دبلوماسيا من موظفى السفارة الروسية ضمن حزمة من العقوبات فرضتها على موسكو، إثر مزاعم تورطها فى تسميم سكريبال، وفى المقابل ردت روسيا بطرد 23 دبلوماسيا بريطانيا وإغلاق القنصلية البريطانية فى بطرسبورج ووقف نشاط المجلس البريطانى فى روسيا.

فى غضون ذلك، أعلن مدير منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، مساء أمس، أن تحليل العينات التى جمعتها المنظمة من الموقع الذى تم فيه تسميم سكريبال فى مطلع الشهر الحالى سيستغرق ما بين أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع.

وقال مدير عام المنظمة أحمد اوزومجو: إن العينات سترسل إلى مختبر المنظمة الرئيسى فى لاهاى فى هولندا ثم إلى مختبرات معينة لتحليلها، وأبلغ الصحفيين فى نيويورك أن الأمر سيستغرق «أسبوعين أو ثلاثة للانتهاء من تحليل» العينات.

وردًا على سؤال بشأن ما إذا كان التحليل قادرًا على تحديد ما إذا كان الغاز المستخدم هو نوفيشوك، أكد اوزومجو أنه لا يريد استباق نتائج العمل العلمى. بحسب ما نقلت رويترز.

المصدر بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق