في برلمان كوسوفو.. المعارضة «تفسد تصويتا» بإطلاق قنابل الغاز

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

في واقعة هي الأولى من نوعها، ألقى مشرعون معارضون غازا مسيلا للدموع في قاعة البرلمان في كوسوفو، اليوم الأربعاء، لمنع نواب آخرين من التصديق على اتفاق حدودي مع الجبل الأسود "مونتينيغرو".

ولم تعرف هوية ملقي العبوة الأولى، لكن المقذوفة ألقيت من المقاعد التي يجلس فيها نواب مجموعة "تقرير المصير" (يسار قومي).

وتم تعليق الجلسة لبرهة، ثم استؤنفت، فألقيت عبوة ثانية، ما أجبر النواب على مغادرة القاعة مسرعين.

وتولى شرطيون، مرتدين أقنعة غاز، تفتيش مقاعد النواب المعنيين.

ويمثل التصديق على الاتفاق الحدودي مع الجبل الأسود شرطا رئيسيا لحصول مواطني كوسوفو على حق دخول دول الاتحاد الأوروبي بدون تأشيرة.

وأثارت محاولات سابقة للتصديق على الاتفاق احتجاجات مشابهة، شملت إطلاق غاز مسيل للدموع في البرلمان، الذي يضم 120 عضوا، واشتباكات مع الشرطة في الشوارع.

المصدر التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق