افتتاح المعرض المؤقت للآثار الغارقة في مدينة سانت لويس بأمريكا

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

حضر اليوم الخميس، وزير الآثار خالد العناني، والوفد المرافق له المؤتمر الصحفي العالمي الذي نظمه متحف سانت لويس للفن، بمدينة سانت لويس بولاية ميسوري بالولايات المتحدة الأمريكية، مساء أمس، للإعلان عن افتتاح المعرض المؤقت للآثار الغارقة والذي سيستمر حتى سبتمبر 2018.

وحضر المؤتمر الصحفي رئيس لجنة الثقافة والآثار والإعلام بمجلس النواب أسامة هيكل، ورئيس لجنة السياحة والطيران بمجلس النواب سحر طلعت مصطفى، والأمين العام للمجلس الأعلى للآثار الدكتور مصطفى وزيري، وقنصل مصر بولاية تكساس القنصل خالد راضي، وعدد من كبار الإعلاميين المصريين والأجانب.

وخلال كلمته وصف «العناني»، المعرض بأنه رسالة سلام وحضارة وأمن وأمان من الشعب المصري إلى الشعب الأمريكي، ودعوة لهم إلى زيارة مصر بلد السلام؛ للاستمتاع بمشاهدة المزيد من المتاحف والأماكن والقطع الأثرية بها وخاصة أن عام 2018 سيشهد العديد من الافتتاحات الأثرية منها المتحف المصري الكبير ومتحف سوهاج وغيرهم من المواقع المهمة.

كما أشار أن الآثار هي قوة مصر الناعمة التي يجب أن نستغلها للترويج السياحي وإبراز تميز الحضارة المصرية وتنوعها الثقافي ومدى تقبلها للآخر أيا كانت ديانته أو ثقافته أو هويته.

ومن جانبه، قال رئيس لجنة الثقافة والآثار والإعلام بمجلس النواب، إن المعرض هو خير سفير لمصر في الخارج خاصة وأنه دعاية ترويجية مهمة لدعوة المزيد من السياح لزيارة مصر حيث إن معظم التذاكر التي خصصها المتحف لأول يوم بعد الافتتاح قد تم بيعها بالكامل ما يدل على أن المعرض قد وصل للهدف المرجو منه.

ومن جانبها، أكدت رئيس لجنة السياحة والطيران بمجلس النواب، حرصها على حضور معرض الآثار الغارقة وإتاحة الفرصة لها لحضور مراسم الافتتاح ليس فقط لأنه يعرض آثار مدينة الإسكندرية الغارقة بلدها ومسقط رأسها، ولكن أيضا لاهتمام الدولة المصرية ودعمها لسياسة المعارض الخارجية خير دعاية سياحية لمصر وحضارتها في الخارج ما يدعو بالشعور بالفخر.

وتابعت: «وخاصة أنه خلال شهر مارس سيتم افتتاح ثلاث معارض أثرية في الخارج، الأول تم افتتاحه في مدينه تورنتو بكندا عن الآثار والحضارة الفاطمية في مصر، والثاني عن الآثار الغارقة سيتم افتتاحه فجر غد بتوقيت القاهرة كما سيتم افتتاح معرض توت عنخ آمون في مدينة لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا بعد غد، وفي يونيو سيتم افتتاح معرض عن الحلي في مصر القديمة».

وأكد «وزيري»، أن المعرض سيجذب آلاف من الزائرين حيث تم بيع عدد 1000 تذكرة حتى الآن في اليوم الواحد، مستطردا: «فالدعاية للمعرض في كل مكان في المدينة حيث غطت لافتات المعرض مطار سانت لويس الدولي وجميع الشوارع ومحطات الأوتوبيس والمطاعم».

كما توقع مدير المتحف، برانت بنيامين، أن يصل عدد الزوار خلال مدة المعرض حوالي 200 ألف زائر.

والجدير بالذكر، أن معرض الآثار الغارقة بمدينة سانت لويس، يعرض عدد 293 قطعة أثرية كان قد تم انتشالها من مدينتي هيراكليون وكانوبيس بالميناء الشرقي لمدينة الإسكندرية وأبي قير، تضم الآثار تماثيل ضخمة للآلهة إيزيس وسيرابيس وتماثيل لأبي الهول هذا بالإضافة إلى بعض الحلي والأدوات المنزلية.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق