مقتل المتهم الرئيسي بتفجير موكب الحمد الله

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلنت وزارة الداخلية الفلسطينية، اليوم الخميس، عن مقتل المتهم الرئيسي في حادث تفجير موكب رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله، متأثرا بجراحه بعد اعتقاله في تبادل إطلاق نار. وذلك حسبما ذكرت وكالة "سبوتنيك" الروسية.

وكان مسؤول أمني قد صرح، في وقت سابق اليوم، بأن قوات الأمن التابعة لحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) في غزة، احتجزت المشتبه به الرئيسي في محاولة اغتيال رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله بعد تبادل لإطلاق النار، أسفر عن إصابة المشتبه به، وقتل اثنين من رجال الأمن.

وتعرض موكب رامي الحمد الله ورئيس جهاز المخابرات الفلسطيني لاستهداف بـ3 عبوات ناسفة عند مدخل قطاع غزة قبل نحو أسبوع، وأصيب 7 من أفراد الوفد المرافق وتعرضت المركبات لإضرار مادية.

وألقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الإثنين الماضي، باللوم على حركة حماس في التفجير. وهددت تصريحاته جهود المصالحة لإنهاء صراع مستمر منذ نحو 10 سنوات بين حركة فتح وحركة حماس التي تهيمن على قطاع غزة، ولم يقدم عباس، المقيم بالضفة الغربية التي تحتلها إسرائيل، أي دليل على تورط حماس في محاولة اغتيال الحمد الله، لكنه قال إنه لا يثق أن تجري حماس تحقيقا نزيها في الواقعة وإنه لم يحدث أي تقدم في جهود المصالحة التي تتوسط فيها مصر.

وأعلنت حماس مكافأة قيمتها 5 آلاف دولار لمن يدلي بمعلومات عن مكان تواجد المشتبه به. ولم تورد تفاصيل عن دافعه أو أي صلة له بجماعات متشددة. وانتزعت حماس السيطرة على قطاع غزة من قوات موالية لفتح في عام 2007.

المصدر التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق