باريس سان جرمان يدافع عن صفقاته بعد اتهامه بمخالفة قاعدة اللعب المالي النظيف

فرانس 24 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
دافع ممثلون عن باريس سان جرمان الجمعة عن الصفقات التي أبرمها النادي مطلع الموسم الحالي، خلال اجتماع استغرق ثلاث ساعات مع هيئة الإشراف المالي على الأندية في الاتحاد الأوروبي بمدينة نيون السويسرية. ويخضع النادي الباريسي للتحقيق بعد اتهامه بخرق قواعد اللعب المالي النظيف بضمه نيمار ومبابي في صفقات تجاوزت 400 مليون يورو.

حضر عدد من ممثلي نادي باريس سان جرمان إلى مقر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في مدينة نيون السويسرية الجمعة، للدفاع عن الصفقات التي أبرمها مؤخرا، والذي يواجه بسببها خطر عقوبات جديدة لمخالفته قاعدة اللعب المالي النظيف.

وشارك المدير العام المساعد جان- كلود بلان، والمدير العام المساعد للشؤون المالية فيليب بواندريو، والأمين العام فيكتوريانو ميليرو، في اجتماع استمر ثلاث ساعات مع هيئة الإشراف المالي على الأندية في الاتحاد الأوروبي.

قرار متوقع مطلع حزيران/يونيو

وغادر ممثلو النادي الفرنسي بعد الاجتماع من دون التحدث إلى وسائل الاعلام، لكن وفقا لمتحدث باسم الاتحاد الأوروبي فإن قرارا يتعلق بباريس سان جرمان "متوقع أن يصدر مطلع حزيران/يونيو".

وكان الاتحاد الأوروبي قد فتح تحقيقا بشأن التزام سان جرمان بقواعد اللعب المالي النظيف بعد أسابيع قليلة من إتمام صفقتي البرازيلي نيمار والدولي الشاب كيليان مبابي في آب/أغسطس الماضي، مشيرا في حينه إلى أن "التحقيق سيركز على التزام النادي بالتوازن المالي، لا سيما في ضوء نشاطه الأخير في الانتقالات".

وحطم سان جرمان الرقم القياسي العالمي في سوق الانتقالات الصيف الماضي، عندما ضم نيمار من برشلونة الإسباني مقابل 222 مليون يورو، والتزم بضم المهاجم مبابي مقابل 180 مليون يورو الصيف المقبل، بعد استعارته هذا الموسم من موناكو.

وأقر الاتحاد الأوروبي قواعد اللعب المالي النظيف للمرة الأولى عام 2010 بقرار من رئيسه آنذاك الفرنسي ميشال بلاتيني، في محاولة لمواجهة الديون المتزايدة لأندية كرة القدم الأوروبية.

وكان تقرير لصحيفة "فايننشال تايمز" قد أشار الأسبوع الماضي إلى "مبالغة" في عقود رعاية باريس سان جرمان، المملوك من شركة قطر للاستثمارات الرياضية، تصل إلى 200 مليون يورو، رد عليه النادي الباريسي بأنها "معلومات خاطئة".

وذكر تقرير الصحيفة "تشير التحقيقات الأولية إلى أن عقود رعاية تبلغ قيمتها نحو 200 مليون يورو مبالغ فيها من النادي المملوك قطريا".

وتابع "ما لم يتم إقناع الاتحاد الأوروبي بتحديد قيمة أعلى لعقود الرعاية، فإن النادي الفرنسي في طريقه إلى خرق قواعد اللعب المالي النظيف، بحسب أشخاص على اطلاع على المجريات".

لكن سان جرمان رد في بيان بأنه "مرة جديدة تخرج في وسائل الإعلام البريطانية معلومات خاطئة موجهة ضد النادي" مستنكرا هكذا تقارير قبل الموعد الذي حصل عليه الجمعة مع هيئة الرقابة المالية في الاتحاد الأوروبي للعبة.

فرانس24/ أ ف ب

نشرت في : 20/04/2018

المصدر فرانس 24

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق