«حفتر» بعد وصوله ليبيا: أنا بصحة جيدة.. وعاهدنا الليبيين بتطهير بلدنا من الإرهاب

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ألقى قائد الجيش الوطني الليبي، خليفة حفتر، كلمة فور وصوله ليبيا بعد رحلة علاج خارجية استمرت أسبوعين، أكد فيها أنه بصحة جيدة، وأن الجيش الوطني الليبي ثابت ولن يهتز، ومستمر في حربه التي عاهد الشعب الليبي فيها بتطهير أرضه من الإرهاب.

وأضاف «حفتر»، في كلمة ألقاها عقب وصوله بنغازي مساء الخميس، بعد رحلة علاج خارجية استمرت أسبوعين، أن الجيش قطع العهد على نفسه بأن يحقق آمال الشعب على كافة التراب الليبي، متابعًا: «يجب أن تكون ليبيا خالية من كل هذه الجماعات التي تعكر صفو حياة الليبين، والقضاء عليها».

وأشار إلى ترديد «ترهات»، في الوقت الأخير من قبل بعض الأطراف، مؤكدًا أنه بصحة جيدة، وأنه ليس مسؤولًا للرد على ما وصفه بـ«الترهات».

وأوضح أن الجيش الليبي، حقق إنجازات كبيرة في وقت كبير في حريه ضد الإرهاب، وتمكن من بناء جيش وطني، لافتًا إلى تصنيف بعض الجهات للجيش الليبي بأن رقم 9 في أفريقيا.

واستطرد: «هذا الجيش هو ما سيوصل الشعب إلى ما يريده، فنحن نريد الحياة وليس تمثيليات سياسية»، مشددًا على حرص الجيش على أن يبلغ الشعب إلى ما يتمناه وأن يشق طريقه بين الدول العصرية وليست الحياة «المتخلفة»، والفقر الذي عاش فيه، وفق قوله.

وأكد أن الجيش الليبي لن يهتز ولن يخترق في هذه المحنة، واصفًا إياه بانه ثابت ثبات الجبل الأخضر في ليبيا ولن تهزه الرياح، مضيفًا أن ثقة الشعب الليبي في جيشه هي ما تبعث على الطمأنينة، مشيرًا إلى مد الشعب الليبي لجيشه بعدد من الشهداء في ميادين القتال ضد الإرهاب.

المصدر بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق