1312 كشفا و30 عملية في اليوم الرابع لقافلة الأزهر بجنوب سيناء

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
واصلت قافلة الأزهر الطبية بجنوب سيناء أعمالها لليوم الرابع على التوالي بالمحافظة، ولليوم الثاني بمستشفى طور سيناء، حيث قام أطباء القافلة بإجراء الكشف الطبي على 1312 حالة، وإجراء أكثر من 30 عملية جراحية، وذلك خلال فترتي عمل؛ صباحية ومسائية.


وخلال فعاليات اليوم الثلاثاء، أجرى الدكتور محمود وهدان أستاذ جراحة المخ والأعصاب بكلية طب بنين جامعة الأزهر، عملية جراحة معقدة لتوسيع القناة الشوكية لإحدى المُسنات بالعمود الفقري، في سابقة هي الأولى من نوعها التي تجرى بمستشفى مدينة الطور، وذلك باستخدام أحدث المعدات المتطورة التي قام الأزهر الشريف بالتكفل بها بالكامل.


وشهد اليوم إقبالا كبيرا من مواطني مدينة الطور، الذين أبدوا سعادتهم بالقافلة وأعمالها، مقدرين دور الأزهر الشريف في تقديم يد العون للمحتاجين من أبناء الوطن، خاصة في المحافظات النائية.


من جانبه أكد الدكتور مازن محمد مدير إدارة القوافل بمديرية الصحة بجنوب سيناء، أن القافلة تختلف عن كل القوافل التي جاءت إلى المحافظة خلال الفترة الأخيرة، حيث إنها أكثر تنظيمًا وتنوعا في التخصصات، إضافة إلى ارتفاع مستوى الأطباء، حيث إن جميعهم من أساتذة جامعة الأزهر، علاوة على التنسيق المتميز بين الأزهر ووزارة الصحة.


كانت القافلة بدأت أعمالها السبت الماضي في منطقتي أبو زنيمة وسانت كاترين، ثم استقرت في مدينة الطور أمس الإثنين، ومن المقرر أن تختتم أعمالها غدا الأربعاء، على أن تعود إلى القاهرة، صباح الخميس المقبل.


والتقى الشيخ محمد العبد مدير عام الحسابات الخاصة بمكتب شيخ الأزهر، اللواء محمود عيسى سكرتير عام محافظة جنوب سيناء والعميد أحمد عادل رئيس مكتب هيئة الرقابة الإدارية بجنوب سيناء، والدكتور خالد أبو هاشم وكيل وزارة الصحة بالمحافظة، مساء اليوم الثلاثاء ضمن أعمال قافلة الأزهر الطبية بجنوب سيناء.


وخلال اللقاء الذي تم بالمستشفى المركزي لمدينة الطور حيث تتواجد قافلة الأزهر الطبية حاليًا، نقل سكرتير عام المحافظة شكر وتقدير محافظ جنوب سيناء اللواء خالد فودة، لأطباء الأزهر الشريف، ولجميع أعضاء القافلة على ما بذلوه من جهد لخدمة أهالي سيناء.


وطلب عيسى تكرار القافلة مرات عديدة لحاجة أهالي المحافظة إلى خبرات أطباء جامعة الأزهر الشريف، مستدلا بالأعداد الكبيرة التي حضرت خلال أيام عمل القافلة في أبو زنيمة وسانت كاترين وأخيرًا مدينة الطور.


من جانبه أكد الدكتور خالد أبو هاشم أن أطباء الوزارة ـ خاصة حديثي التخرج ـ بحاجة إلى اكتساب المزيد من الخبرات من أطباء جامعة الأزهر، وهو ما يمكن تحقيقه من خلال تلك القوافل الطبية، مطالبًا بإرسال قوافل طبية أخرى إلى مناطق نائية في المحافظة مثل نويبع وطابا ودهب.


وأوضح الشيخ محمد العبد أن الأزهر الشريف لا يتوانى عن خدمة أبناء مصر أينما كانوا، خاصة في المناطق النائية والمحرومة من الخدمات الصحية، وأنه يقدم أبناءه وما تعلموه في الأزهر في سبيل خدمة الوطن والمواطنين، مشيرًا إلى إمكانية تنفيذ قوافل مقبلة بالمحافظة لخدمة المناطق النائية.


وعقب اللقاء توجه وفد المحافظة بصحبة الشيخ محمد العبد والدكتور محمود وهدان أستاذ جراحة المخ والأعصاب بكلية الطب جامعة الأزهر؛ للاطمئنان على بعض المرضى الذين أجروا عمليات جراحية اليوم على أيدي أطباء القافلة.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق