«عامر» يطالب باستغلال فواتير الكهرباء والمياه في الترويج للسياحة

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
قال الأثري أحمد عامر، إن السياحة تعتبر أحد مقومات الدخل القومي للكثير من الدول، مشيرا إلى أن مصر تمتلك مقومات سياحية كثيرة، ولكي تنجح في مجال السياحة لما كانت عليه من قبل تحتاج عليها الترويج والتسويق السياحي بشكل مضاعف.

وأضاف عامر: يمكننا طباعة صورا أشهر الأماكن الأثرية على تذاكر الطيران والقطارات وفواتير الكهرباء والتليفون والمياه والغاز التي توجد في كل محافظة حسب ما يوجد بها من آثار هامة ومعالم سياحية جذابة، كما يمكننا استغلال أهم وأشهر الكباري التي يكثر بها مرور السيارات والأعمدة التي توجد عليها في تعليق لافتات يكون مرسوم عليها أشهر الأماكن الأثرية والسياحية.

وتابع "عامر": لكي ننهض بالسياحة فنجد أن المقومات البشرية تتمثل في العوامل التاريخية والأثرية التي تعتبر مغريات سياحية هامة، بالإضافة إلى العوامل الدينية حيث أنها أصبحت بمثابة عامل جذب سياحي بشري، أما عن العوامل الثقافية والاجتماعية فقد تضمنت تلك العوامل كافة الجوانب والاجتماعية للشعوب والتي تعكس ثقافة الإنسان وحضارته، أما عن المقومات الحديثة فهي تُعد من علامات التطور الحضاري الحديث.

وأشار "عامر" إلى أنه يمكن استنساخ آثارنا واستخدامها بإحترافية شديدة وتحقيق عائدًا ماديًا كثيرًا، بالإضافة لاستغلال الفن والدراما في الترويج للسياحة المصرية وذلك عن طريق دبلجتها إلى أكثر من لغة أجنبية حيث أن ذلك سوف يُشكل قوة جديدة للتسويق والترويج السياحي لمصر في الدول الأوروبية الكبيرة، ولا بد من إنشاء وتجميل المعالم السياحية وجعلها أكثر جاذبية وتوفير كل وسائل الراحة والأمان للسياح من خلال تلبية احتياجاتهم وإشباع رغباتهم.

وأوضح "عامر" أن ظاهرات السطح تساهم في صناعة السياحة، لذلك فلابد من استخدام ظاهرات السطح وتطويرها مثل المرتفعات، السواحل، المستنقعات، البحيرات الطبيعية والصناعية والخزانات، المجاري المائية، الجزر، النافورات والينابيع، الأشكال الصخرية النادرة، وسوف يساعدنا على ذلك المناخ الذي يُعد من أهم العوامل الطبيعية المؤثرة لدى مصر في حركة السياحة والسفر.

المصدر بوابة فيتو

أخبار ذات صلة

0 تعليق