الكنيسة تحذر من راهب مزيف يبتز المسيحيات ويجمع تبرعات عبر «فيس بوك»

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
حذر عدد من النشطاء والحركات القبطية، من شخص يدعي الرهبنة، تحت اسم "بولس فهيم"، على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك".

وقال نادر صبحي، مؤسس حركة شباب كريستيان لـ"فيتو": إن هذا الشخص ينتحل صفة راهب، على موقع فيس بوك، بهدف جمع تبرعات أو ابتزاز الفتيات، مؤكدا أنه تواصل مع الراهب المزعوم، إلا أنه فوجئ بعدم معرفته أي شيء عن الرهبنة.

ومن جانبه أكد مصدر كنسي، رفض ذكر اسمه كونه غير مخول للحديث في وسائل الإعلام في تصريحات لـ"فيتو"، أن هذا الشخص لا يمت بصلة للكنيسة ولا للرهبنة، موضحا ان الراهب لا يُدعى بإسم والده، بل يدعى بإسم الدير الذي ينتمي له، لأنه يعتبر مات عن العالم ويترك اسمه القديم، فلا يجوز ان يكون هناك راهبا اسمه "بولس فهيم"، مشيرا الى انه لا يوجد دير يحمل اسم العذراء مريم بشبرا الخيمة.

جدير بالذكر أن الكنيسة، كانت حذرت في شهر مارس الماضي، من انتحال أحد الأفراد لشخصية قس من الإسكندرية، يُدعى "رويس منقريوس".

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق