«دبلوماسية الأرض الطيبة» تدعم العلاقات المصرية بأفريقيا.. «تقرير»

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
تعتبر مصر، الزراعة أحد أدواتها الدبلوماسية للنفاد للدول الصديقة وخاصة دول أفريقيا التي ارتبطت بالخبرات المصرية في أكثر من مجال، وخاصة الزراعة التي للخبراء المصريين بها أياد بيضاء كثيرة على شعوب القارة الأفريقية.

وتهدف القاهرة إلى إجراء بحوث زراعية مشتركة لزيادة الإنتاج الزراعي على اختلافه في الدول الأفريقية، وتنمية الموارد البشرية بالمناطق الريفية في تلك الدول، وتشجيع رجال الأعمال المصريين على استغلال الفرص المتاحة للاستثمار في القارة الأفريقية، وأنشأت مصر مزرعة نموذجية بدولة النيجر عام 1997 واستمرت لمدة 10 سنوات وتدرس وزارة الزراعة حاليا إنشاء مزرعتين نموذجيتين في زامبيا وزنجبار، وهي دول لم يكن لمصر معها علاقات قوية من قبل.

ودفع التفوق الزراعي لمصر والتجارب الناجحة في أفريقيا 17 دولة إلى التقدم بطلبات لعمل مزارع نموذجية مشتركة بينها وبين مصر خلال الفترة المقبلة، الأمر الذي تدرسه القاهرة حاليا.

ووفقا لتقرير لإدارة العلاقات الخارجية بوزارة الزراعة فإن مصر لا زالت تنظر طلبًا مقدمًا من دول حوض نهر النيل برغبتهم في إقامة مشروعات إنشاء مزارع نموذجية مشتركة بتمويل استثماري كبير من قبل القطاع الخاص المصري سواء عبر شركات استثمارية أو مستثمريـن مصرييـن مهتمين بهذا الشـأن وطبقًا للوائـح والقوانين الاستثمارية والاقتصادية بتلك الدول.

ويضيف التقرير أن التواجـد المصري بدول حوض النيل في الوقـت الراهن يحقق الاستفادة بتدعيم وتكثيف التعـاون الثنائي بتقديم المعونة الفنية والتكنولوجية والتدريبية والإرشادية للأشقاء الأفارقة بدول حـوض نهر النيـل. وتم إهداء مدينـة يومبي بدولة أوغندا بعض الآلات والمعدات وقطع الغيار الميكانيكية لمساعدة مزارعي المدينة على زيادة إنتاجهم الزراعي، كما تم إيفاد خبيرا مصريا في مجال الميكنة الزراعية لتدريب الكوادر بمدينة يومبي على التشغيل والصيانة.

وكان المهندس خالد الميقاتي رئيس جمعية المصدرين المصريين، قال في تصريحات سابقة إن الجمعية ستتفاوض مع وزارة الزراعة الأوغندية خلال منتصف فبراير المقبل لإنشاء مزارع نموذجية في 96 مقاطعة أوغندية، خلال البعثة الترويجية التي ستقوم بها الجمعية بالتعاون مع المجالس التصديرية للصناعات الهندسية، والمعنيين بصناعة والأثاث والزراعة

وفي إطار دبلوماسية الزراعة تخطط مصر لإنشاء مزرعة نموذجية مشتركة مع دولتي قبرص واليونان والتي تجمع مصر بها علاقات وطيدة خلال الفترة الأخيرة وتنشأ المزرعة في سيناء تحت اسم مزرعة السلام بدعم مشترك بين مصر واليونان وقبرص، وذلك بناء على بروتوكول تعاون دولي لإنشاء مزرعة نموذجية بمحطة البحوث الزراعية بشرق القناة، ضمن خطة التنمية الزراعية في سيناء، بالتعاون بين مصر وقبرص واليونان.

وشارك في الاجتماع التمهيدي لوضع الأسس والبرنامج الزمني لإنهاء الأعمال المطلوبة الوزير المفوض اليوناني أثاناسيوس ماكراندريو والدكتور محمد محمود مدير معهد البساتين والدكتور أحمد قطب والدكتور شوقي بمعهد البساتين والدكتور مجدي ماهر مدير محطة الإسماعيلية والدكتور سعيد شحاتة المشرف العام لمشروع النظم الزراعية والدكتور إبراهيم العريني مدير محطة البحوث الزراعية بشرق القناة والمدير التنفيذي لمشروع تطوير النظم الزراعية للوقوف على اختيار الموقع وعمل الترتيبات اللازمة لإنشاء مزرعة نموذجية في محطة بحوث شرق القناة.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق