«عبد العال» يطالب بسرعة إنهاء إجراءات سفر الحجاج وتعديل ضوابط الحج

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
طالب إيهاب عبد العال، رئيس اللجنة الاقتصادية السابق بغرفة شركات السياحة وزارة السياحة بتخفيف حدة الضوابط في مساكن الحجاج وخاصة للحج البري والاقتصادي حتى لا ينذر ذلك بكارثة محققة لشركات السياحة المنظمة نظرا لتأخر اعتماد الضوابط وسفر لجان معاينة سكن الحجاج من وزارة السياحة.

وقال عبد العال في تصريحات خاصة لـ«فيتو» خلال اتصال هاتفي من المملكة العربية السعودية، إنه يجب على الوزارة تعديل الضوابط حتى لا تكبد للشركات أية خسائر مضيفا أنه على الوزارة مراعاة حقوق الشركات في التنظيم نظرا لتأخر اعتماد الضوابط وارتفاع الأسعار، مطالبا بسرعة إنهاء الإجراءات الخاصة بسفر الحجاج مؤكدا أن أول فوج سيسافر إلى الأراضي المقدسة هم حجاج البر يوم 23 ذو القعدة والطيران يوم 25 من نفس الشهر تجنبا لحدوث أية مشكلة.

وتتضمن الضوابط معاينة لجنة وزارة السياحة سكن الحجاج بمكة المكرمة بالتفتيش ومطابقة الفنادق التي تعاقدت معها الشركات للضوابط الصادرة من الوزارة والتي اشترطت أن يكون سكن الحجاج متوافقا مع متطلبات وزارة الحج السعودية من حيث المساحة المخصصة لكل حاج "4 أمتار" والحد الأقصى بالتسكين بالغرفة 4 أفراد.

ونصت الضوابط على أن أقصى مسافة مسموح بها في مكة المكرمة على بعد ٢٠٠٠ متر من الحرم وحال زيادة المسافة عن ١٢٥٠ مترا يستلزم أن يكون الفندق 3 نجوم على الأقل وفقا للتصنيف السعودي ويكون بشارع رئيسي ويكون بالمنطقة خدمات ويتم توفير باص من وإلى الحرم خلال الصلوات الخمس.

وأقصى مسافة مسموح بها في المدينة المنورة ٨٠٠ متر بعيدا عن الحرم.. وحذرت الوزارة من التسكين في مناطق جبل جحيشه وحارة السادة والحفائر والجحوم فيما سمحت بالتسكين في منطقة ريع بخش بشرط توفير المواصلات المناسبة.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق