أصحاب المخابز للمواطنين: لا خبز بدون بطاقة تموين

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارسال بياناتك
اضف تعليق

مع بدء سلسلة التعديلات الفنية التى أقرتها وزارة التموين والتجارة الداخلية، وتنفيذ التعاقد الثلاثى بين التموين وأصحاب المخابز والشركة القابضة للصناعات الغذائية الذى تم توقيعه بشأن تطوير المنظومة، والتى شكلت أحد بنوده أزمة كبيرة لمنع بيع العيش الحر فى المخابز التى تتعامل مع وزارة التموين والبالغ عددها نحو 30 ألف مخبز على مستوى الجمهورية، أزمة كبيرة بين أصحاب المخابز والمواطنين.

أصحاب المخابز: «التموين» خارج نطاق الخدمة

محمد على صاحب مخبز بشارع الجمهورية أكد أن العيش الحر خارج نطاق الكارت الذهبي يباع بسعر تكلفته للمواطنين غير الحاملين لبطاقات التموين، ومنهم العمال المغتربون والطلبة وغيرهم وكان سعر الرغيف 35 قرشا أى ما يعادل ثلاثة أرغفة للجنيه الواحد، وحصة الكارت الذهبي فقط لمن كانت لديهم بطاقات تموينية وتعرضوا لمشكلة مما جعلهم بدونها ومعهم ما يفيد ذلك.

وأضاف على أن بيع العيش الحر أمر متعارف عليه إلا أنهم فوجئوا بالمنظومة الجديدة بقرار منع بيعه، الأمر الذى تسبب فى حدوث اشتباكات ومشاحنات مع المواطنين الذين فوجئوا بأنهم لا يستطيعون نيل رغيف الخبز الذى كانوا يحصلون عليه يوميا.

جدير بالذكر أن 60 مليون مواطن من بين 81 مليونا يحصلون على دعم الخبز، مكونة بطاقاتهم من 4 أفراد، مما يعنى حصول أغلب الأسر المصرية على 16 رغيفا مدعما يوميا أو ما يقابلها من النقاط، بواقع 3.20 جنيه يوميا، وتستهلك مصر سنويا نحو 14. 6 مليون طن من القمح، بينهم  9.6 مليون طن مخصصة لإنتاج الخبز المدعم، حيث تعد مصر كبرى دول العالم استيرادا للقمح بما يتبعه من تدبير لاعتمادات غير مسبوقة تستنزف رصيد البلاد من العملة الصعبة.

شاهد أيضا

بينما قال جمال محمد صاحب مخبز بميدان الجيش، إنه منذ تطبيق القرار وحتى الآن والأزمات مع المواطنين لا تهدأ فباتوا لا يستطيعون شراء رغيف خبز قائلا: "فيه ناس غلابة كتير ماعندهاش بطاقات تموين دول يموتوا من الجوع ولا إيه؟".

وزارة التموين ترد: لهذه الأسباب الخبز متوفر 

ممدوح رمضان المتحدث الرسمى باسم وزارة التموين والتجارة الداخلية قال إن كل مواطن لديه أزمة فى بطاقته التموينية يمكنه الحصول على الخبز من خلال الكارت الذهبى الذى وضع خصيصا مع أصحاب المخابز لهذا الغرض، ومن ثم فحرمان أى فرد مستحق لرغيف خبز مدعم لا أساس له من الصحة.

وأضاف رمضان فى تصريحات خاصة لـ"التحرير" أن جملة الأرغفة بالكارت الذهبي على مستوى الجمهورية نحو 310 ملايين رغيف وجملة المخابز على مستوى الجمهورية نحو 30 ألف مخبز، وفى القاهرة وحدها نحو 15.8 مليون رغيف، وجملة عدد المخابز بها نحو 1420 مخبزا.

أى أن متوسط ما يحصل عليه المخبز بالقاهرة وحدها نحو 11 ألفا و126 رغيفا فى الشهر، وهو ما يحقق فى المتوسط نحو 370 رغيفا فى اليوم الواحد لكل من يعانى من أزمة مرتبطة ببطاقة صرف الخبز.

المصدر التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق