داعية سلفي عن افتتاح «مسجد ليبرالي» بألمانيا : دعوات ضالة ومضلة

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
وصف الداعية السلفي الشيخ سامح عبد الحميد، افتتاح الناشطة الألمانية من أصل تركي، سيران أطيش لما يسمى "مسجدا للمسلمين الليبراليين" في برلين بأنها دعوات ضالة ومضلة.

وأضاف عبد الحميد لـ«فيتو»، أن الله تعالى خص كلا من النساء والرجال ببعض الفضائل والأحكام، ولا يجوز أن تؤم المرأة الرجال في الصلاة، وقد اتفق الفقهاء على أنه يُشترط أن يكون الإمام ذكرًا لإمامة الرجال، وهذا جاء في "الموسوعة الفقهية" ونقل ابن حزم الإجماع على ذلك، فهذا ليس فيه خلاف.

وأكد عبد الحميد، أن "أطيش" معروفها بضلالها وانحراف منهجها، والمسلمة يجب أن ترتدي الحجاب الشرعي في الصلاة؛ فمقام الصلاة بين يدي الله مقام جليل وعظيم، يقتضي من المسلمة التأدب مع الله تبارك وتعالى.

الجدير بالذكر أن ولاية الراين شمال ألمانيا سمحت بافتتاح مسجد "ابن رشد - غوته" والذي يسمح بالصلاة للرجال والنساء داخله دون جدران عازلة بينهما، وتعد سيران أطيش محامية ألمانية ذات أصول تركية صاحبة فكرة المسجد الليبرالي.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق