«صحة المنيا»: لا شبهة جنائية في وفاة عاملة داخل مدرسة

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارسال بياناتك
اضف تعليق

اشتبه أطباء المستشفى العام في المنيا، بوفاة عاملة في مدرسة بأعراض تسمم دوائي، بسبب وجود آثار زرقان بالوجه، فيما كشف تقرير مفتش الصحة الذي انتدبته النيابة العامة أن الوفاة طبيعية.

وتلقى اللواء ممدوح عبدالمنصف مدير أمن المنيا، إخطارًا اليوم الخميس بوفاة "سناء "م، ع" ٥٨ سنة، عاملة داخل مدرسة، وبعد توقيع الكشف الطبي عليها بمستشفى المنيا العام، اشتبه الأطباء في وفاتها بتسمم دوائي، لوجود زرقان بالوجه.

وانتدبت النيابة العامة الدكتور هاني إسحاق شحاتة مفتش صحة بندر المنيا لتوقيع الكشف الطبي على الجثة، وأفاد بأن الوفاة طبيعية، وأن المذكورة كانت تعاني من ارتفاع مزمن بضغط الدم وقصور بشرايين القلب التاجية وخضعت في اليومين الأخيرين لأدوية مسيلة للدم لتحسين سيولة الدم، غير أن مضاعفات الأدوية تسببت في نزيف محتمل بالمخ وشل مركزي بالتنفس تسبب في حدوث زرقان الجسم متزامنًا مع فشل عضلة القلب.

شاهد أيضا

ونفى تقرير مفتش الصحة وجود إصابات ظاهرية أو أعراض تسممية ظاهرية بحدقتي العين، أو شبهة جنائية طبية في الوفاة.

وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وتم التحفظ على الجثة بمشرحة المستشفى العام تحت تصرف النيابة العامة.

المصدر التحرير الإخبـاري

أخبار ذات صلة

0 تعليق