آمنة نصير تطالب الدولة بالتصدي للنقاب

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

طالبت الدكتورة آمنة نصير النائبة البرلمانية وأستاذ العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر، الدولة المصرية بالتصدي لظاهرة ارتداء النقاب، معللة ذلك بأنه قضية أمنية على الدولة التصدي لها.


وقالت «نصير»، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي جابر القرموطي، ببرنامج «آخر النهار»، المذاع عبر فضائية «النهار 1»، مساء الخميس، إن النقاب ليس مطلبًا إسلاميًا لكنه شريعة يهودية موروثة منذ أيام تواجد القبائل اليهودية والعربية بالجزيرة العربية قبل مجيء الإسلام، مؤكدة أن الدين الإسلامي لم يفرض النقاب لكنه فرض غض البصر لكل المؤمنين والمؤمنات.
وأضافت أنه إذا كان النقاب فريضة إسلامية لكانت التزمت بها، موضحة أن الإسلام فرض اللباس المحتشم الذي لا يصف ولا يشف ولا يلفت النظر، مستطردة: «النقاب يُوجد ريبة وهى محرمة في الإسلام».
وتابعت: «إذا كنت أسير في شارع ليلًا، ورأيت بجواري منقبة فإني أشعر بريبة وعدم أمان، وأطالب الدولة من باب الأمان في الشارع، أن تتصدى لتلك القضية، وإذا طلبت ابنتي ارتداء النقاب سأرفض ذلك».

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق