وزيرة التضامن: أسوأ ما رأيته في حادث الإسكندرية «أب مصاب يبحث عن بناته»

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارسال بياناتك
اضف تعليق

قدّمت غادة والي، وزيرة التضامن، التعازي للمواطنين في ضحايا تصادم قطاري الإسكندرية، الذي وقع الجمعة، واصفةً الحادث بالكبير للغاية، لافتةً إلى أن هناك عدد من المصابين إصابات بسيطة غادروا المستشفيات، وعدد آخر باقِ تحت الملاحظة، مستكملةً: «أما بالنسبة للوفيات فعددها للأسف كتير أوي».

وروّت والي، خلال مداخلة ببرنامج «على مسئوليتي»، عبر فضائية «صدى البلد»، تفاصيل الحادث، «قطار كان متوقف وفي انتظار تعليمات التحرك، وجاء قطار آخر في كامل سرعته دخل فيه، طلع فوق القطار الأول وأخرجه عن القضيب، وعربات كثيرة وقع عليها ضرر بالغ، لأن القطار فرمه تمامًا».

أشارت الوزيرة، إلى أن «سائق القطار المتوقف والكمسري لديهم إصابات بسيطة، والسائق للقطار الآخر قفز من القطار، وهو الآن بحوزة النيابة، وجاري التحقيق معه».

شاهد أيضا

تابعت: «أسوأ وقائع رأيتها، تتعلق بمن يبحثون عن ذويّهم، أحدهم زوج مصاب يسأل عن زوجته وأين هي، وآخر أب مصاب يبحث عن بناته، ونحاول أن نطمئنهم من خلال قوائم المصابين».

المصدر التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق