حادث الإسكندرية يتصدر الصحافة العالمية

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارسال بياناتك
اضف تعليق

اهتمت الصحف والمجلات العالمية، الصادرة، اليوم السبت، بحادث قطار الإسكندرية، الذي وقع، أمس الجمعة، وأسفرت عن مقتل 44 شخصا وإصابة 143 أخرين، فخصصت أجزاءً من تغطيتها الإخبارية للحادث الذي ما زالت أسبابه لم تتضح بعد.

مجلة "التايم" الأمريكية، في تقرير لها قالت إن منظومة السكك الحديدية في مصر تعاني من ضعف سجل السلامة، الأمر الذي يرجع إلى عقود من المعدات السيئة الصيانة وسوء الإدارة.

ولفتت المجلة إلى أن الحادث، هو الأخير في سلسلة من الحوادث المميتة التى أودت بحياة مئات المصريين على مر السنين، مشيرة إلى أنه الأكثر فتكا منذ عام 2006، عندما لقى ما لا يقل عن 51 شخصا مصرعهم، إثر اصطدام قطارين بالقرب من القاهرة.

حادث تصادم قطاري الإسكندرية

وأظهرت الإحصاءات الصادرة مؤخرا عن الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء أن 1249 حادث قطار وقع العام الماضي، وهو أعلى رقم منذ عام 2009 عندما وصل العدد إلى 1577 حادث قطار.

صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية قالت إن هيئة السكة الحديد المصرية لديها سجل طويل من حوادث الحريق والتصادم بالقرب من مزلقانات العبور، مشيرة إلى أن أسوأ الحوادث كانت تلك التي وقعت في عام 2002، عندما نشب حريقا في عربات قطار الصعيد أسفر عن مقتل 370 شخصا.

هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" قالت إن الحادث من المرجح أن يشعل الغضب على سوء الإدارة والحالة السيئة التي وصلت إليها منظومة النقل في البلاد.

حادث تصادم قطاري الإسكندرية

من جانبها، قالت صحيفة "الجارديان" البريطانية إن الحادثة الأسوأ من نوعها في البلاد، منذ حادثة القطار الذي اصطدم بحافلة ركاب في عام 2013، وأسفر عن مقتل 27 شخصا جنوب القاهرة.

وأشارت إلى أن الحادث يأتي بعد شهور من خروج قطار يحمل مجندين عسكريين عن القضبان، ما أدى ما إلى مصرع 17 شخصا، وبعد قرابة عام من مقتل 47 تلميذا عندما إثر اصطدام قطار بحافلة المدرسة.

ولفتت الصحيفة إلى أنه منذ فترة طويلة، كثيرا ما اشتكى المصريون من أن الحكومة فشلت في التعامل مع مشاكل النقل المزمنة، في ظل عدم صيانة الطرق بشكل سيء مثل خطوط السكك الحديدية.

المصدر التحرير الإخبـاري

أخبار ذات صلة

0 تعليق