«الحريري»: إطالة فترة الرئاسة دافع لخروج الشعب على الحاكم

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
رفض النائب هيثم الحريرى، عضو تكتل "٢٥-٣٠" بمجلس النواب، إجراء أي تعديلات على الدستور الجديد في الوقت الحالى، لافتا إلى أن الدستور لم يتم تفعيله كامل نصوصه حتى الآن.

وأضاف الحريرى في تصريح لـ"فيتو"، أن تعديل مدة الرئاسة لتصبح ست سنوات بدلا من أربع، هو أمر مرفوض ولا داع له في الوقت الحالى، مؤكدا أن فترة أربع سنوات كافية لأي رئيس جمهورية لكي ينفذ برنامجه، كما أنها كافية للشعب حتى يتمكن من تقييم الرئيس والحكم على إنجازاته.

وأكد أن إطالة مدة الرئاسة، قد تكون دافعا لخروج الشعب على الرئيس للمطالبة برحيله، موضحا أن فترة ست سنوات فترة طويلة، تجعل الشعب يفكر في بدائل أخرى غير الانتخابات للتخلص من أي رئيس يراه الشعب فاسدا أو لم يحقق طموحاته، موضحا أن فترة الأربع سنوات، يمكن للشعب تحملها، وانتظار انتهائها، حتى يغير أي رئيس، كيفما يريد، بعكس ست سنوات التي تعد فترة طويلة قد لا يتحملها البعض.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق