غدا.. بدء الجسر الجوي لـ«مصر الطيران» لعودة حجاج بيت الله الحرام

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

- «راشد» يطمئن على حجاج السياحة بعد حريق بمنى


- نهاية الأسبوع أخر موعد لتفويج حجاج السياحة من مكة إلى المدينة خلال الموسم الثاني


تبدأ شركة مصر للطيران، غدا الأربعاء، رحلات الجسر الجوى لعودة حجاج بيت الله الحرام من الأراضى المقدسة للمطارات المصرية، وذلك بالتنسيق مع الجهات المعنية والبعثات الثلاث المنظمة للحج «قرعة، سياحة، تضامن».


وأعلنت شركة مصر لطيران، حالة الطوارىء استعدادا لتكثيف رحلات عودة الحجاج وتفادى كافة المشكلات؛ نظرا لما تتسم به رحلات العودة من كثافة فى التشغيل.كما قامت بالتنسيق مع السلطات السعودية بشأن الرحلات التى تقل ضيوف الرحمن فى مرحلة الوصول وذلك بعد أداء مناسك الحج وتقديم كافة التيسيرات والتسهيلات لهم.

ومن جهته، قال محمد شعلان، وكيل أول وزارة السياحة لقطاع الشركات رئيس بعثة الحج السياحي، إن عودة حجاج السياحة تسير وفقا للمواعيد التى اعتمدتها وزارة السياحة، طبقا لبرنامج الحج المقدم من الشركات السياحية، وكما هو مدون بالمسار الإلكتروني السعودى، مشيرا إلى أن أولى عودة حجاج السياحة ستبدأ اليوم الثلاثاء، وتستمرالرحلات المكثفة حتى منتصف الشهر الجارى.

وأضاف أن نهاية الأسبوع الجارى هو أخر موعد لتفويج حجاج السياحة من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة خلال الموسم الثانى لبرنامج الحج لقضاء بضعة أيام بها قبل عودتهم بسلامة الله إلى ارض الوطن.

ومن المقرر أن يقدم الدكتور مصطفى مدبولي، وزير الإسكان، ورئيس بعثة الحج الرسمية، تقريرا رسميا عن موسم الحج خلال أسبوع من وصوله إلى القاهرة لتقديمه لمجلس الوزراء، برئاسة شريف إسماعيل.

ويركز التقرير، على ضرورة علاج أزمة حجاج الفرادى الذين يحصلون على تأشيرات فردية بدون أي خدمات وأن الفكرة المطروحة للتنفيذ من الموسم القادم، وتتضمن دمج هؤلاء الحجاج ضمن المنظومة الرسمية للحج، وذلك من خلال شركات السياحة بحيث يحصل كل حاج على برنامج من شركة سياحية، ويتم اعتماده من وزارة السياحة قبل دخوله الأراضى المقدسة مع تشكيل لجنة دائمة لوزارة السياحة بمنافذ الوصول السعودية لاستقبال هؤلاء الحجاج وتوجيههم لشركات سياحية للقضاء على هذه الظاهرة تماما.

كما يتضمن التقرير توصية للأشقاء بالسعودية بهدف الارتقاء بمشعر منى حتى يمكنه استيعاب أعداد الحجاج، خاصة بعد عودة نسبة الـ20% التي تم تخفيضها لمواجهة أعمال توسعة الحرم المكي.

من جانبه، أجرى وزير السياحة يحيى راشد، إتصالاً هاتفيا ببعثة الحج السياحى للإطمئنان على أحوال الحجاج المصريين بصفة عامة وحجاج السياحة بصفة خاصة بعد الحريق الذي نشب فى أحد المخازن بمنطقة مجاورة لمشاعر منى مما أثار الذعر بين أهالى الحجاج فى مصر.

وقد أكد رئيس بعثة الحج السياحى محمد شعلان، للوزير أن جميع الحجاج بخير ولا توجد أية إصابات بينهم، مشيرا إلى أن معظم حجاج السياحة خاصة المتعجلين منهم غادروا مخيمات منى وعادوا إلى مكة المكرمة.

وأشار إلى أنه أجرى إتصالات بالمسئولين بالمؤسسة الأهلية لمطوفى الدول العربية، وتبين وفقًا لرواية المسئولين بالمؤسسة أن الحريق وقع بمنطقة المعيصم بعيدا عن المخيمات الموجودة بمنى، وأن قوات الدفاع المدنى السعودى نحجت فى إخماد الحريق، كما أن وكالة الأنباء السعودية، نقلاً عن المتحدث باسم قوات الدفاع المدنى السعودى، أكدت عدم وجود أية إصابات أو وفيات فى المبنى المحترق، والذي كان مخصصاً لتخزين الأثاث.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق