وزير النقل يستقبل آخر أفواج الحج البري بميناء نويبع

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
استقبل الدكتور هشام عرفات وزير النقل، واللواء مهندس هشام أبو سنة رئيس هيئة موانئ البحر الأحمر، فوج الحجاج البري.

وشهد ميناء نويبع نقل 13 ألفا و500 حاج و313 باص حج من خلال رحلات مكوكية على متن العبارتين سينا وبرنسيسة بنسبة زيادة 31 % عن موسم سفر الحجاج للعام الماضي من خلال التنسيق الكامل مع الجانب الأردني لتيسير وسرعة إنهاء إجراءات الحجاج.

وأكد الدكتور هشام عرفات، أنه خلال موسم الحج هذا العام تم تشكيل لجنة عليا برئاسة اللواء مهندس هشام أبو سنة رئيس هيئة موانئ البحر الأحمر، مدير عام شركة الجسر العربي، واللواء يسري الأخرس نائب مدير عام شركة الجسر العربي، واللواء بحري عبد القادر جاب الله، رئيس شركة القناة للتوكيلات الملاحية، ممثل محافظة جنوب سيناء لمتابعة كافة الإجراءات العملية وتذليل كافة المصاعب واتخاذ القرارات المناسبة في وقت سريع.

كما تم فتح غرفة عمليات بالميناء لإدارة الموقف وتشغيل العبارات والتأكيد على ضرورة تواجد ممثل عن شركات السياحة التابع لها الأتوبيسات لحل أي مشكلات وتواجد ممثل لوزارة السياحة في خلال فترة الحج والتنسيق مع محافظة جنوب سيناء لرفع درجة الاستعداد وتجهيز قرية الحجاج وتسهيل إجراءات سفر ووصول حجاج بيت الله الحرام والتنسيق مع كافة الجهات العاملة بالميناء لتيسير وسرعة إنهاء الإجراءات.

وتم التنسيق والتعاون بين أعضاء المجتمع المينائي لسرعة إنهاء الإجراءات وتذليل كافة العوائق وتزويد صالات السفر بعدد من العاملين المدربين لخدمة الحجاج وعدد من الكراسي المتحركة لكبار السن، وكافة الإسعافات الطبية وتنظيم عمل حاملي الأمتعة.

كما يقوم وزير النقل بتفقد ميناء طابا السياحي، حيث تقدمت شركة الجسر العربي وشركة السندباد للنقل البحري للعمل على الخط الملاحي "طابا – العقبة" وجار إنهاء ما يلزم من إجراءات لزيادة المردود الاقتصادي والاجتماعي على أهالي سيناء وزيادة عدد السياح بمنطقة طابا واستغلال إمكانيات الفنادق المتوفرة بالمنطقة وخلق فرص عمل جديدة لأهالي سيناء.

وتتميز منطقة طابا بالسياحة الترفيهية والدينية والشاطئية والعلاجية وكذا قدرة الميناء لاستقبال السفن السريعة HSC وكذا وجود صالة مناسبة بالميناء لاستقبال السائحين مزودة بكافة أجهزة الكشف الإشعاعي XRAY، بالإضافة إلى كافة وسائل الراحة للركاب وتوفير الخدمات الطبية اللازمة.

وأعلنت شركة الجسر العربي أنها قامت باتباع سياسة تأجير البواخر لأول مرة هذا العام الأمر الذي أدى إلى تحويل الخسائر إلى أرباح قاربت المليون دولار خلال النصف الأول من هذا العام، بالإضافة إلى تخفيض المصاريف الإدارية وفتح أسواق جديدة مع منطقة الخليج لزيادة العائد من السياحة البينية.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق