«الفلاحين» ترفض زيادة أسعار الأسمدة المدعمة: قرار يقضي على الزراعة

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الحكومة ترفع سعر طن الأسمدة إلى 3200 جنيه

انتقدت النقابة العام للفلاحين في بيان لها اليوم الأحد، قرار اللجنة التنسيقية للأسمدة بوزارة الزراعة الخاص برفع سعر طن الأسمدة إلى 3200 لطن اليوريا بزيادة قدرها 241 جنيها في الطن، ورفع سعر طن النترات إلى 3100 جنيه.

وقال حسين عبد الرحمن أبو صدام، النقيب العام للفلاحين، إن قرار رفع سعر الأسمدة "غير مدروس" لأن الزيادة لا تصب إلا في مصلحة شركات الأسمدة ورجال الأعمال فقط مما سيؤثر على أسعار المنتجات الزراعية بالأسواق بجانب تأثيره بالسلب على كل المحاصيل الشتوية وخاصة القمح الذي يعد أحد أهم المحاصيل الإستراتيجية حيث تعتبر مصر من أكبر الدول المستوردة له.

وأشار إلى أن ارتفاع أسعار الأسمدة سيقضي على الزراعة وبوار الأرض في ظل الوقت الذي تسعى فيه الدولة إلى استصلاح المزيد من الأراضي الجديدة لتوفير قوت الشعب المصري بدلًا من الاعتماد على الاستيراد من الخارج.

وأوضح نقيب عام الفلاحين أن هناك عددا من الجمعيات الزراعية خاوية تماما من الأسمدة مما يدفع الفلاحين إلى اللجوء إلى السوق السوداء لسد العجز في احتياجاتهم لحماية محاصيلهم، وخاصة هناك محاصيل تحتاج إلى كميات كبيرة من الأسمدة وأن الفلاح غير قادر على تحمل أي أعباء إضافية في ظل الخسائر التي يتعرض لها بسبب أسعار المحاصيل المتدنية في ظل ارتفاع تكاليف الإنتاج الزراعي.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق