وزير الصحة يضع حجر الأساس للمعهد القومى الجديد للجهاز الهضمى والكبد بحميات إمبابة

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال الدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة والسكان إن مصر تشهد طفرة في القطاع الصحي، مؤكدا أنه سيتم الافتتاح الرئاسي لـ15 مستشفى خلال أسابيع، في محافظات الجمهورية وخاصة المناطق المحرومة ومحافظات الصعيد، إلى جانب 8 مستشفيات تم افتتاحها في شهر مايو الماضي، ومن بين المستشفيات الجديدة 6 مستشفيات في الأقصر، ومستشفتين في كفر الشيخ.

وأشار الوزير إلى أنه جاري العمل في 48 مستشفى تكامل لتحويلهم إلى مستشفيات تخصصية للاستفادة منها وتوفير خدمة للمرضى والرد علي من يدعي خصخصتها، قائلا: «احنا ما بنبعش حاجة ولا في خصخصة زي ما قالوا.. الوزارة والحكومة لا تكذب بل تعمل في صمت»، لافتا إلى أن الخدمة الصحية كانت متردية، وكانت هناك محافظات بدون خدمة طبية.

ونوه الوزير، في تصريحات صحفية له اليوم على هامش قيامه بوضع حجر أساس لمبنى المعهد القومي للأمراض المتوطنة للكبد والجهاز الهضمي، والمقرر إنشائه بمبنى ملحق بمستشفى حميات إمبابة، إلى عرض قانون التأمين الصحي الشامل على الرئيس عبدالفتاح السيسي وحظى بدعمه، مشددا على دعم الرئيس لغير القادرين.

وأضاف أن قانون التأمين الصحي هو قانون مصر الذي سيعطي انطباع جيد عن القطاع، ويوفر خدمة صحية حقيقية، مؤكدا أنه تم زيادة المخصصات المالية الموجهة لهيئة التأمين الصحي من 6 مليارات جنيه إلى 8 مليارات جنيه، لتصل إلى 12 مليارًا خلال العام الجاري.

وتابع أن القانون سيضم تحت مظلته جميع المصريين، بدلا من القانون الحالي الذي لا يغطي سوى 58%‏ فقط من المواطنين، مضيفا: «القانون هيطمن الناس بعد ما كان كل واحد بيوصل سن الخمسين يقول عايز اشيل قرشين لمرضي».

وأكد الانتهاء من إعداد الدراسة الاكتوارية الخاصة بالقانون، وأوضح أنه يتم بناء كافة المستشفيات الجديدة بأكواد ومواصفات موحدة لخدمة منظومة التأمين الصحي الجديدة وتقديم خدمة ذات جودة للمواطن من خلال منظومة تشريعية.

وأشار الوزير إلى أن مبنى مستشفى حميات إمبابة ظل مهجورًا 21 سنة، مؤكدا أن الحكومة تسعى لإصلاح ما كان مهمل، ونوه بأن المبنى مزوّد بكل طرق مكافحة العدوى وتصل تكلفته إلى 600 مليون جنيه، وتم عمل جميع إجراءات الترسية. وأعلن عن أنه من المقرر الانتهاء من الإنشاءات خلال 6 أشهر ليدخل المبنى الخدمة خلال عام على الأكثر.

من جانبه، قال محافظ الجيزة كمال الدالي، إن المبنى مجهز بأحدث الأجهزة، كما أن المبنى مقام على 2200 متر مربع، ومكون من 11 دور، وبه دور كامل لجراحات زراعة الكبد، ويضم 220 سريرًا داخليًا، و16 جناحًا، و10 عيادات خارجية، و8 غرف عمليات، بالإضافة إلى مختلف الخدمات المركزية، أحدث أجهزة أشعة في الشرق الأوسط، وملحق به مركز متكامل لمعالجة النفايات الخطرة.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق