رئيس المخابرات لأبو مازن: مصر ستدعو «فتح وحماس» لزيارتها قريبا

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارسال بياناتك
اضف تعليق

استقبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن، رئيس جهاز المخابرات العامة، الوزر خالد فوزي، والوفد المرافق له، اليوم الثلاثاء، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله.

ونقل فوزي، تحيات السيسي، وسعادته ببدء انطلاق الخطوات العملية لطي صفحة الانقسام، وإعادة اللحمة الوطنية الفلسطينية، وذلك بوصول حكومة الوفاق الوطنى إلى غزة لتسلم مهامها، وذلك حسبما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا".

وأعرب الرئيس عباس، عن شكره وتقديره والشعب الفلسطيني وقيادته، للجهود المصرية الرامية إلى طي صفحة الانقسام في الساحة الفلسطينية، وتعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية، ليتمكن الفلسطينيون من مواجهة التحديات وتذليل العقبات أمام عملية السلام، من أجل إنهاء الاحتلال، وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية بإقامة الدولة الفلسطينية.

وقال أبو مازن إنه أصدر تعليمات واضحة لحكومة الوفاق الوطني، وكافة الهيئات، والمؤسسات، بضرورة التعاون إلى أقصى الحدود، وتذليل أية عقبات أمام إنجاز ما تم الاتفاق عليه في القاهرة، بعد إعلان حل اللجنة الإدارية، والسير قدما خطوة خطوة لتنفيذ كافة بنود اتفاق المصالحة، الذي وقع في القاهرة، برعاية مصر، بتاريخ 4 مايو 2011.

شاهد أيضا

من جانبه، ذكر رئيس المخابرات أن مصر ماضية في رعايتها، لجهود إنهاء الانقسام، ومتابعة خطواتها كاملة، حتى يتم إنهاء كافة مظاهر الانقسام، وآثاره.

وأضاف أن مصر ستدعو حركتي فتح وحماس قريبا إلى القاهرة، وفقا لما تم الاتفاق عليه في القاهرة مؤخرا، لتقييم ما تم بشأن تمكين حكومة الوفاق الوطني من ممارسة مهامها، تمهيدا لعقد اجتماع موسع في القاهرة لكافة الفصائل الفلسطينية الموقعة على اتفاق المصالحة في 4 مايو 2011، وذلك للانطلاق نحو تنفيذ كافة بنوده وطى صفحة الانقسام.

حضر اللقاء، مسئول ملف المصالحة وعضو اللجنة المركزية لحكة فتح عزام الأحمد، مدير المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، نبيل أبو ردينة الناطق الرسمي باسم الرئاسة، ومن الجانب المصري: الوكيل أحمد مظهر عيسى، والسفير المصري لدى فلسطين سامى مراد، والمستشار خالد سامي.

ووصل رئيس جهاز المخابرات العامة، اليوم، إلى رام الله، لتسليم رسالة من الرئيس عبد الفتاح السيسي، لحكومة الوفاق الوطني، ومن ثم توجه إلى غزة.

المصدر التحرير الإخبـاري

أخبار ذات صلة

0 تعليق